الرئيسية / أخبار / عربي
الأردن يتسلّم وثائق المرحلة الأولى لمشروع "ناقل البحرين"
تاريخ النشر: الثلاثاء 21/06/2016 09:50
الأردن يتسلّم وثائق المرحلة الأولى لمشروع "ناقل البحرين"
الأردن يتسلّم وثائق المرحلة الأولى لمشروع "ناقل البحرين"

 أعلن الأردن، الإثنين 20-6-2016، عن تسلمه وثائق المرحلة الأولى لعطاء مشروع "ناقل البحرين" من قبل شركات عالمية تقدمت بطلبات لتنفيذ المشروع.


وأوضح وزير المياه والري الأردني، حازم الناصر، في بيان صحفي، أن الوزارة استلمت وثائق عطاء التأهيل المسبق من جانب الشركات العالمية لمشروع "ناقل البحرين" في مرحلته الأولى حيث بلغ عددها 17 ائتلاف من الشركات العالمية، مشيرا إلى أن هذه الخطوة "تُعد الأهم على طريق تنفيذ المشروع الحيوي والهام وجلب التمويل اللازم لأعمال التنفيذ".

وأشار الناصر إلى أن الوزارة ستقوم بتشكيل لجان فنية لاختيار ائتلاف الشركات المؤهلة، ومن المتوقع إعلان الشركة الفائزة لتنفيذ أعمال مشروع ناقل البحرين المرحلة الأولى قبل نهاية العالم الحالي.

وأثار مشروع "ناقل البحرين" جدلا واسعا في الساحة الأردنية، حيث وصفته جهات حزبية ونقابية بـ "التطبيعي"، بينما يدافع الموقف الأردني الرسمي عن المشروع بوصفه "استراتيجي ويغطي حاجة الأردن المتزايدة للمياه".

ويمتد مشروع ناقل البحرين من مدينة العقبة الأردنية (جنوب)، وحتى البحر الميت (وسط) عبر مد خطوط أنابيب وإقامة محطات لتحلية المياه على أن يتم تحويل جزء من مياه العقبة وتلك الناتجة عن عمليات التحلية إلى البحر الميت الذي يشهد جفافاً وتراجعاً في مساحته بسبب عمليات التبخر الطبيعية.

وبحسب وزارة المياه والري الأردنية، فقد تم الاتفاق ما بين الأطراف الثلاثة المشاركة (الأردن والسلطة الفلسطينية وإسرائيل) بموجب الاتفاقية الموقعة عام 2013 في واشنطن على المضي قدما في تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع وبكلفة حوالي 750 مليون دينار أردني، (1.035 مليار دولار).

وتشمل المرحلة الأولى، بحسب مذكرة التفاهم، إنشاء مأخذ للمياه لسحب ما مقداره 300 مليون متر مكعب سنويا من البحر الأحمر وهى الكمية المطلوبة للمرحلة الأولى، وبطاقة إجمالية تصميمية تصل إلى 700 مليون متر مكعب سنويا، لتزويد المراحل المستقبلية للمشروع، إضافة إلى إنشاء محطة ضخ المأخذ على الشاطئء الشمالي للعقبة.

كما تتضمن إنشاء محطة تحلية لمياه البحر بطاقة إجمالية لإنتاج 65 مليون متر مكعب سنوياً مع إمكانية التوسع مستقبلاً حسب احتياجات الأردن، وتنفيذ خطوط مياه ناقلة لجر مياه البحر الأحمر إلى محطة التحلية، ونقل المياه إلى البحر الميت وإلى العقبة بطول 260 كيلومترا.

كما تشمل المرحلة الأولى إنشاء ثلاث محطات ضخ، ومحطات لتوليد الطاقة الكهربائية بحوالي 30 ميغاواط سنويا لتغطية جزء من احتياجات المشروع من الطاقة، بالإضافة إلى أعمال أخرى مساندة.

وستشكل المرحلة الأولى حجر الأساس والنواة الأساسية لتنفيذ المراحل اللاحقة وضمان تزويد الأردن بالمياه، وبواقع 85 مليون متر مكعب سنويا، منها 50 مليون من بحيرة طبريا سيتم تزويدها إلى محافظات الشمال و35 مليون إلى العقبة، بينما ستحصل كل من السلطة الفلسطينية و"إسرائيل" على 30 مليون متر مكعب لكل منهما، وإطلاق المبادرة للحفاظ على بيئة البحر الميت، حيث سيتم تزويده بكميه تصل إلى 235 مليون متر مكعب سنويا.
 
تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017