الرئيسية / أخبار / عربي
طائرات الأسد تحرق حي الوعر في حمص بقنابل النابالم
تاريخ النشر: الأربعاء 16/11/2016 22:59
طائرات الأسد تحرق حي الوعر في حمص بقنابل النابالم
طائرات الأسد تحرق حي الوعر في حمص بقنابل النابالم

 حمص - سوريا 

شهد حي الوعر المحاصر، المعقل الأخير للثوار في مدينة حمص، تصعيداً عسكرياً؛ وذلك بعيد إعلان وزارة الدفاع الروسية بدء عملية عسكرية واسعة تستهدف حمص وإدلب.

 

وأكد مدير مركز حمص الإعلامي، أسامة أبو الزيد، أن قوات الأسد استهدفت حي الوعر الحمصي بقذائف الهاون والمدفعية المتوسطة والثقيلة، إلى جانب الأسطوانات المتفجرة، وقنابل النابالم الحارقة، الأمر الذي أدى إلى مقتل 8 مدنيين في حصيلة أولية، وجرح عدد آخر. 

وأشار أبو زيد إلى أن حصيلة القتلى لا تزال أولية، في ظل وجود عدد من الإصابات الحرجة في صفوف الجرحى. كما أدى القصف إلى خروج مركز "العيادات الطبية" الوحيد في حي الوعر عن العمل، وذلك بعد تعرضه لقصف بالأسطوانات المتفجرة.

وفي ريف حمص الشمالي قتل 3 مدنيين وجرح عدد آخر؛ إثر استهداف قوات الأسد الموجودة في كتيبة الهندسة، القريبة من بلدة المشرفة الموالية للنظام، دار السعادة لرعاية المسنين في بلدة "السعن الأسود" بقذائف المدفعية الثقيلة، بالتزامن مع استهداف منازل المدنيين بقذائف الدبابات والهاون، وقذائف 57، وصاروخ فيل من النوع الثقيل.

كما شن الطيران الحربي غارة جوية على مدينة تلبيسة وبلدة المكرمية بريف حمص الشمالي، بالتزامن مع استهداف المليشيات الشيعية الأحياء السكنية بالمدفعية الثقيلة.

الى ذلك أعلن "مركز بصمات الاجتماعي" في منطقة الحولة بحمص، في بيان، الثلاثاء، توقيف عمله مدة يومين؛ بعد إعلان روسيا بدء عملية عسكرية واسعة في محافظتي إدلب وحمص.

وكان وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، قد أعلن في وقت سابق، الثلاثاء، أن القوات الروسية بدأت عملية واسعة في ريفي حمص وإدلب، بمشاركة حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف" الموجودة قبالة سواحل سوريا.

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017