الرئيسية / أخبار / شؤون اسرائيلية
شاكيد تعارض تعيين قاضية رئيسة للمحكمة العليا لتأييدها لم الشمل
تاريخ النشر: السبت 10/06/2017 09:35
شاكيد تعارض تعيين قاضية رئيسة للمحكمة العليا لتأييدها لم الشمل
شاكيد تعارض تعيين قاضية رئيسة للمحكمة العليا لتأييدها لم الشمل

كشف كتاب صدر مؤخرا عن أن وزير القضاء الإسرائيلية، أييليت شاكيد، تعارض تعيين القاضية إستير حيوت رئيسة للمحكمة العليا لأنها أيدت لم شمل عائلة فلسطينية.

وكتبت الصحافية تعومي ليفيتسكي في كتابها "العُلويون" عن المحكمة العليا والذي صدر بطبعة جديدة مؤخرا، أن "ورقة عباد الشمس هي قرار الحكم بشأن قانون لم الشمل، وجميعنا يعرف في أي جانب وقفت حيوت".

ويمدد الكنيست الإسرائيلي سنويا تقريبا التعديل على قانون المواطنة المتعلق بمنع لم شمل العائلات التي أحد الزوجين فيها مواطن في إسرائيل والآخر مواطن فلسطيني من الضفة الغربية أو قطاع غزة، وذلك لمزاعم أمنية.

وكانت حيوت بين هيئة قضاة في المحكمة العليا مؤلفة من 11 قاضيا، قرر ستة منهم رفض لم شمل عائلة فلسطينية بينما كانت حيوت في جانب الأقلية وأيدت لم الشمل، وصرحت بأنه ينبغي إلغاء التعديل العنصري الذي يمنع لم شمل عائلات.

وكانت حيوت في حينه قد انضمت إلى رأي القاضي إدموند ليفي، اليميني المتطرف والذي وضع تقريرا بشأن تشريع البؤر الاستيطانية المقامة على أراض بملكية فلسطينية خاصة، وتكن شاكيد له التقدير. لكن ليفي أيد في حينه لم شمل عائلة فلسطينية.

في هذه الأثناء يسود خلاف شديد بين شاكيد ورئيسة المحكمة العليا، القاضية مريم ناؤور، بسبب تأجيل الوزيرة اجتماعا للجنة تعيين القضاة. وذكرت تقارير إعلامية مؤخرا، أن شاكيد أرادت تعيين قاضيين محافظين في المحكمة العليا مقابل تعيين حيوت رئيسة للمحكمة العليا.

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017