الرئيسية / أخبار / شؤون اسرائيلية
"إسرائيل" تُطوّر مركبة عسكرية غير مأهولة
تاريخ النشر: الأحد 09/07/2017 06:57
"إسرائيل" تُطوّر مركبة عسكرية غير مأهولة
"إسرائيل" تُطوّر مركبة عسكرية غير مأهولة

الناصرة (فلسطين)- خدمة قدس برس
قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، إن الجيش الإسرائيلي يُجري تجارب على مركبة عسكرية تدعى "هومفي" لنقل الأسلحة خلال المعارك، وناقلة مدرعة لنقل الجنود.

وأوضحت الصحيفة العبرية، أن شعبة التكنولوجيا اللوجستية في جيش الاحتلال كشفت عن أحدث مركباتها المدرعة المتطورة، والتي تجري عليها تجارب في القاعدة العسكرية "ريشون لتسيون" لاختبار مدى قابليتها والتحكم بها عن بعد.

وأفادت بأن المركبة تتميز بأنها مضادة للصواريخ وإما تعمل عن بعد أو يقلها جنود، مشيرةً إلى أن الهدف منها "نقل معدات تشغيلية لقوات الجيش في أراضي العدو".

وزعمت يديعوت أن المركبة "هومفي" ستكون ناجحة نسبيًا في اجتياز الطرقات والمناورة في المناطق المفتوحة وعلى المنحدرات الجانبية.

وأشارت إلى أنه تم تزويدها بكاميرا فيديو لنقل الصورة مباشرة للمشغل، ويتلقى معلومات منها على مسافة تصل إلى 3 كيلومترات، ومن المتوقع تمديد هذا النطاق في المستقبل.

ولفتت إلى أنه في أيلول/ سبتمبر المقبل، ستجري تجربة يتم فيها تركيب نظام تشغيل على شاحنات عسكرية خاصة للنقل وتسافر في قوافل.

ونوهت إلى أن الجيش بصدد إدخال ناقلة الأفراد المدرعة الجديدة "أبك"، الخدمة لنقل الجنود وستعمل في كتائب المشاة.

وذكرت أن "إيتان" لها قدرات دفاعية ضد الصواريخ المضادة للدبابات، والقدرة على السفر بشكل أسرع عند حمل الجنود في مقصورة مريحة ومكيفة بالهواء ومتصلة بكاميرات خارجية.

وذكرت مصادر عبرية، أن وحدة شرطة الحدود (حرس الحدود) في إقليم فرقة غزة، قررت تركيب أسلحة وأنظمة متطورة على سيارة عسكرية غير مأهولة بدلًا عن الدوريات الراجلة.

وصرّح قائد الوحدة في تصريحات نقلها عنه موقع "0404" العبري، بأن هذا النظام يعتبر طفرة تكنولوجية على المستوى الدولي، بحيث يحمي الجنود من الخطر المباشر.

وأشار إلى أنه سيتم كشف المشتبه بهم بدقة عبر كاميرات مراقبة ستكون على السيارة، بالإضافة إلى المعلومات الأخرى التي ستظهر على الشاشة.


 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017