الرئيسية / أخبار / دولي
آلاف الأتراك يتظاهرون في اسطنبول نُصرة للقدس والأقصى
تاريخ النشر: الأثنين 31/07/2017 06:28
آلاف الأتراك يتظاهرون في اسطنبول نُصرة للقدس والأقصى
آلاف الأتراك يتظاهرون في اسطنبول نُصرة للقدس والأقصى

آلاف الأتراك يتظاهرون في اسطنبول نُصرة للقدس والأقصى

اسطنبول (تركيا) - خدمة قدس برس
شارك عشرات آلاف المواطنين الأتراك،  الأحد، في مظاهرة حاشدة بمدينة اسطنبول؛ تنديدًا بالانتهاكات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى، وتضامنًا مع الشعب الفلسطيني.

وحملت التظاهرة التي أقيمت في ميدان "يني كابيه" بدعوة من حزب "السعادة" التركي عنوان "تجمّع القدس الكبير".

وشارك في الدعوة عشرات الجمعيات والهيئات المدنية التركية للتأكيد على الوقوف ضد انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأقصى ومدينة القدس وفلسطين.

وحمل المحتجون، الأعلام التركية والفلسطينية، ويافطات كتبت عليها شعارات تضامنية مع "الأقصى" والقدس والشعب الفلسطيني، مثل "الحرية تبدأ من القدس" و"القدس للمسلمين"، و"القدس وإسطنبول يد بيد"، و"شمس الحرية ستشرق قريبًا في سماء القدس".

وعصّب المئات من المشاركين بالتجمع، رؤوسهم بالعلمين التركي والفلسطيني وشعارات التضامن مع القدس، مشددين على أن الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأقصى "مرفوضة".

والخميس الماضي، أعلن رئيس حزب "السعادة"، تمال قره موللا أوغلو، في مؤتمر صحفي بالمقر العام للحزب بأنقرة، أن الحزب سينظم تجمعًا للاحتجاج على الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى، وإصرار إسرائيل على جعل القدس عاصمة لها.

ودعا رئيس حزب "السعادة" الجميع بغض النظر عن انتماءاتهم السياسية أو الحزبية، للمشاركة في التجمع؛ لأن "القدس قضية الجميع".

وعلى مدار أسبوعين، بدأت من 14 يوليو/تموز الجاري، ساد توتر في القدس والمدن والبلدات الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة؛ إثر قيود فرضتها سلطات الاحتلال على دخول المسجد الأقصى.

وخلال تلك الفترة، قمعت الشرطة الإسرائيلية تظاهرات فلسطينية عديدة، رافضة لتقييد الدخول للمسجد؛ ما أسفر عن سقوط شهداء وجرحى في صفوف الفلسطينيين، قبل أن تتراجع عن تلك القيود، مساء الجمعة الماضية، وتسمح بدخول المصلين دون شروط.  

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017