الرئيسية / أخبار / فلسطين
مالا تعرفه عن المتحف السامري أعلى جبل جرزيم
تاريخ النشر: الخميس 07/09/2017 06:39
مالا تعرفه عن المتحف السامري أعلى جبل جرزيم
مالا تعرفه عن المتحف السامري أعلى جبل جرزيم

نابلس: من سجى حفناوي- اصداء
ما أن تطئ قدمك قمة جبل جرزيم، اعلى بقعة في مدينة نابلس ، حتى تدرك أنك حضرت إلى اطهر وأنقى وأقدس بقعة على وجه الارض كما يعتقد ابناء الطائفة السامرية ،إذ لا يستطيع اي شخص التعرف على الطائفة السامرية عن قرب دون زيارته للمتحف السامري ،اول وأقدم متحف على أرض فلسطين البالغ عمره ٢١ سنة كما ذكر مدير ومؤسس المتحف حسني واصف السامري .
وساهم بإنشاء هذا المتحف الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات (أبو عمار) ، والذي بدأ بغرفة متوسطة الحجم لكنها لا تفي بالغرض ولا تسع للكم الهائل من القطع الاثرية ،إلا أن بدأ الكاهن حسني السامري فيما بعد بالتوسع شيئا فشيئا ،حتى وصل على ما عليه اليوم .وتتواصل جهوده لإنشاء متحف أكبر وأضخم على نفس البقعة لكنه يواجه مشكلات تحول دون حصوله على ترخيص.


أما بالنسبة للقطع الاثرية الموجودة فقد تنوعت ما بين فخارٍ ،وزجاج ، وكتابة سامرية (عبرية قديمة) ترجع الى اكثر من 3642 ،سنة وكذلك يحتوي على لباس السامريين الديني ليوم السبت وايام العيد والذي يتمثل باللباس الابيض المزركش والعمامة والطربوش الاحمر ،ويحتوي ايضا على مجسم يوضح تفصيل لجبل جرزيم وتقسيماته وما يحتوي من بنايات وطرق واثارات .
بذلك تصل للزائر كل الافكار والمعلومات التي يريد الحصول عليها ،والتي يجهلها ،فتتجلى له الصورة المبهمة .
أما بالنسبة للسياح وزائري المتحف ،فقد ازدادت نسبتهم في الآونة الاخيرة ، وذكر الكاهن حسني ان هناك تنوع لزائري المتحف ما بين يهودي ومسيحي ومسلم ،حيث بلغت نسبة الزوار اليهود ٧٥% والمسيحين ٢٠% والمسلمين ٥% فقط ،إلا أن هذه النسبة تفاوتت مؤخرا ،حيث تراجعت نسبة الزوار اليهود الى ٤٠% بسبب مقدرة المرشدين السياحيين في اسرائيل إلى إبعاد اليهود عن زيارة المتحف فاقتصرت زيارتهم على العلمانيين ،أما المسيحين فقد ازدادت نسبتهم إلى ٤٠% والمسلمين ازدادوا ١٠% .
ويعتبر السامريون هذا المتحف إرثا ثقافيا ومرجعا دينيا مميزا للديانات الثلاثة ، كون المتحف يوثق التسلسل التاريخي والديني للديانات الثلاث مذ بعث الله سيدنا ادم عليه السلام الى الكاهن الاكبر اليوم وكذلك ما يحتضنه من لوحات ومعلومات ورسوم عن العالم ، وهو تسلسل غير موجود إلى في سلالتهم.

وكان طاقم تجوال اصداء قد زار منطقة جبل جرزيم وتفقد المتحف والتقى مع مديره وذلك خلال جوبة مميزة رعتها شركة ديارنا للتطوير العقاري.


 

المزيد من الصور
مالا تعرفه عن المتحف السامري أعلى جبل جرزيم
مالا تعرفه عن المتحف السامري أعلى جبل جرزيم
تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017