الرئيسية / منوّعات / تكنولوجيا
إطلاق تقرير يرصد أداء مواقع التواصل في فلسطين لعام 2017
تاريخ النشر: الأربعاء 24/01/2018 05:26
إطلاق تقرير يرصد أداء مواقع التواصل في فلسطين لعام 2017
إطلاق تقرير يرصد أداء مواقع التواصل في فلسطين لعام 2017

أطلقت شركة "آيبوك" التي تُعنى بدراسة أداء مشتركي مواقع التواصل الاجتماعي تقريرها السنوي "#سوشال_فلسطين" والذي ترصد فيه أداء وسائل التواصل الاجتماعي لعام 2017.

وذكر ممثل الشركة واصف قدح في بيان وصل "صفا" نسخة عنه الثلاثاء، أن التقرير يهدف للإحاطة من خلال الأرقام والإحصاءات بحضور مواقع التواصل بين الفلسطينيين والتأثير التبادلي الذي أحدثته هذه المواقع في الإنسان الفلسطيني أو أحدثه فيها.

وأضاف أن رسالة التقرير تبين مدى تأثير مواقع التواصل في الفلسطينيين، وقدرتها على التأثير على واقعهم وحياتهم اليومية، وتنوع الاستخدام لها، مشيرًا إلى أن الارتباط الوثيق مع مواقع التواصل أصبح بحاجة لدراسة وتحليل.

ولفت إلى أن "من التحديات التي واجهت الفريق أثناء إعداد التقرير هي عدم حرية الحصول على المعلومات من إدارات مواقع التواصل التي لا تعترف بفلسطين بشكل رسمي".

وحسب قدح فإن ذلك "جعل الحصول على بعض التحاليل حول بيانات محددة صعب وأحيانًا غير ممكن، إلا أن الفريق عمل بجهد كبير لتوفير وتغطية جوانب السوشال ميديا كافة ليتمكن المستخدم من الاستفادة منها وتوظيفها بما يخدم قضيتنا".

ولفت ممثل شركة IPOKE أن الشركة قررت أن يكون تقريرها خالياً من أي إعلانات أو جهات راعية، حتى يتسنى للمتابع الاطلاع عليه ومحتوياته بنقاء تام.

ووفق قدح فإن المتابعين سيخرجون برؤية إيجابية عن التقرير، مشددًا على أن هذا القرار سيعزز الثقة بجهة الإعداد أيضًا، وقدرتها على بناء منتج بالاعتماد على مواردها الذاتية.

وعما يميز التقرير عن سابقه، أوضح أن التقرير الصادر العام الماضي يقدم شمولية أكبر واحتوى على تصنيفات جديدة كالقصة المصورة والتسويق الإلكتروني والأدوات والتطبيقات الأكثر صعودًا في فلسطين؛ بالإضافة لأرقام جديدة وحسابات جديدة لم تكن مرصودة سابقًا.

ونوه إلى أن "أهم ما يميز تقرير هذا العام هو إطلاق الشركة موقعًا إلكترونيًا هو الأول من نوعه في فلسطين برصد حسابات السوشيال، وسيبقى مفتوحًا على مدار العام ليقدم الجديد في تحليل ورصد أداء السوشيال وتقديم الخدمات للفلسطينيين".

كما أشار إلى أن إجمالي الاعتقالات والانتهاكات بحق النشطاء عبر مواقع التواصل في سجون الاحتلال الإسرائيلي بلغ ما يزيد عن 220 فلسطيني، على خلفية حرية الرأي والتعبير.

أما الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة فقد اعتقلت نحو 14 مواطنًا بسبب منشورات على مواقع التواصل، مع الإشارة إلى أن الكتابة عبر هذه المواقع بات تهمة توجه للفلسطينيين من قبل الاحتلال والأجهزة الأمنية الفلسطينية.

وبين التقرير إلى أن تصفح موقع فيسبوك بلغ 69.20% بين عمري 15-29 وبهذا تكون فئة الشباب هي المسيطرة بالدرجة الأولى على مواقع التواصل الاجتماعي والاكثر حظاً في هذه المواقع، في الوقت الذي تبلغ نسبة حصة مستخدمي فيسبوك من الإناث في فلسطين %55.4 وبهذا تكون الإناث أعلى تفاعلًا.

أما فيما يتعلق بموقع التغريدات القصير تويتر، فيرى نحو %23 من الفلسطينيين بأنه موقع "النخب والنشطاء" لكن الموقع ينشط في متابعة الأخبار والحملات الإعلامية والآراء حول القضايا المختلفة هي أكثر الأسباب التي تدفع الشباب الفلسطيني لاستخدامه.

ونوه إلى أن وجود منافسين كمواقع "انستغرام" و"سناب شات"، وتطبيق "واتس أب" بقي الموقع محصورًا في عدد محدد تقريبًا من المشتركين، مع انخفاض طفيف بلغ نحو 1%،

وسجل التقرير أن موقع انستغرام المختص في الصور والفيديو يحقق انتشارًا واسعًا في صفوف الفلسطينيين خاصة النساء، وحافظ على موقعه إذ يعتبر الموقع التشاركي الاجتماعي الثاني استخدامًا بعد "فيسبوك"، حيث قفز موقع الموقع بشكل لافت خلال عام 2017.

في حين أشار التقرير إلى أنه لا يوجد منافس يذكر لدى الفلسطينيين في مواقع مشاهدة "فيديو" عبر الإنترنت كـ "يوتيوب"، إذ لا يعرف الفلسطينيون تقريبًا غيره، وينحصر معرفة عدد آخر من المواقع كـ "فيمو، ديلي موشن حيث سجلت نسبة الاشتراك في الموقع بنحو 40% فيما يستخدم يشاهد الموقع نحو 75% من الفلسطينيين.

أما موقع "Linkedin" والذي يعد موقع تشاركي للمستخدمين للتعريف بحياتهم المهنية والتقاط فرص عمل جديدة، وينحصر في فلسطين بين الفئات فوق 22 سنة فلم يشهد الموقع تغيراً في الحضور ولطابع الموقع فبلغت نسبة مشتركيه الفلسطينيين نحو %12 وهو ما اعتبره التقرير نسبة متقدمة.

ولم يغفل التقرير موقع سناب شات "Snapchat" حيث شهد عام 2017 ارتفاعاً ملحوظاً خلال عام 2017 قد بنحو 25%، وقد ارتفعت نسبته بـ 6 درجات على الأقل خلال هذا العام.

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017