الرئيسية / أخبار / عربي
البرلمان العربي يدين الاعتداء الإسرائيلي على سورية ويؤكد وقوفه مع لبنان
تاريخ النشر: الأربعاء 14/02/2018 06:30
البرلمان العربي يدين الاعتداء الإسرائيلي على سورية ويؤكد وقوفه مع لبنان
البرلمان العربي يدين الاعتداء الإسرائيلي على سورية ويؤكد وقوفه مع لبنان

القاهرة - خدمة قدس برس
دان البرلمان العربي، اليوم الثلاثاء الهجمة الإسرائيلية "الغاشمة" على سورية، معربا في الوقت ذاته عن وقوفه مع لبنان في سيادته على أرضه ومياهه.

جاء ذلك في البيان الختامي، لأعمال جلسة البرلمان العربي العامة الثالثة من دور الانعقاد الثاني، التي عقدت بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالقاهرة.

وقال البيان، ندين بقوة الهجمة الغاشمة على سورية عندما قامت طائرات اسرائيلية مؤخرا باستهداف الأراضي السورية والشعب السوري مخلفة دمارا وضحايا، مؤكدا تضامن جميع الشعوب العربية مع الشعب السوري وضمان سلامة أراضيه من أي اعتداء.

وأضاف أن ما قامت به الطائرات الاسرائيلية مؤخرا باستهداف الأراضي السورية يعد خرقا سافرا للقوانين والمواثيق الدولية التي تنص على حماية المواطنين وسيادة الدول مؤكدا ضرورة التصدي لهذا الاعتداء.

وشدد على أهمية الحفاظ على استقلالية القرار السوري وضرورة أن تكف كل الدول والقوى الاقليمية عن تدخلها في الشأن السوري ووقف تقتيل واستهداف المدنيين الذين اصبحوا وقودا للحرب "القذرة" التي تفتك بالشعب السوري.

وطالب المجتمع الدولي بحماية الشعب السوري وفك الحصار عنه، مؤكدا ضرورة أن تفي الدول المانحة بالتزاماتها تجاه اللاجئين السوريين في الأراضي التي نزحوا اليها.

كما أعرب البيان عن إدانته لتمادي إسرائيل في اعتداءاتها على دول الجوار وآخرها تهديداتها بضرب المنشآت الحيوية في لبنان ومياهه الاقليمية.

ودعا جامعة الدول العربية للقيام بما يلزم حتى يضطلع المجتمع الدولي بمسؤولياته تجاه هذه التهديدات، مطالبا بحشد الدعم اللازم لحماية لبنان وسيادته وسلامة أراضيه.

من جانب أخرى ثمن البرلمان العربي دور المملكة الأردنية الهاشمية في تحركها السياسي من أجل القدس والقضية الفلسطينية والقيام بدورها ومسؤوليتها في الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس.

وشدد البرلمان العربي على الرفض القاطع للمساس بالدور المهم الذي تقوم به وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" والاصرار على المحافظة على استمرار رسالتها والربط الدائم بين انهاء عملها وبين تنفيذ القرار رقم (194) والقاضي بعودة وتعويض اللاجئين باعتبار حق العودة حقا فرديا وجماعيا مقدسا غير قابل للتصرف.

من جانب آخر أكد البرلمان العربي دعمه الكامل لما تقوم القوات المسلحة وأجهزة الأمن بمصر في الحملة الشاملة (سيناء 2018 ) التي تستهدف كافة العناصر "الإرهابية" من أجل تطهير ارض مصر من "دنس الارهاب واذنابه من الخونة المأجورين" .

وأوضح أن "الحملة الشاملة في سيناء 2018 تمثل رسالة واضحة لكل المتآمرين على أمن هذا البلد الذى يعد أمنه واستقراره حصنا وضمانه للأمن القومي العربي".
 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017