الرئيسية / أخبار / محلية
رام الله.. بيرزيت تُندد باعتقال رئيس مجلس طلبتها عمر الكسواني
تاريخ النشر: السبت 10/03/2018 13:41
رام الله.. بيرزيت تُندد باعتقال رئيس مجلس طلبتها عمر الكسواني
رام الله.. بيرزيت تُندد باعتقال رئيس مجلس طلبتها عمر الكسواني

نظمت الأطر الطلابية وإدارة جامعة بيرزيت، صباح اليوم السبت، وقفة تضامنية واحتجاجية على اعتقال رئيس مجلس الطلبة عمر الكسواني، من قبل وحدة "مستعربين" (قوة إسرائيلية خاصة) من الحرم الجامعي قبل عدة أيام.

وذكرت مراسلة "قدس برس"، نقلًا عن شهود عيان، أن مئات الطلاب شاركوا في الوقفة التضامنية مع الكسواني، مبينة أنه اعتُقل قبل ثلاثة أيام في وضح النهار من داخل الجامعة، على يد عناصر من وحدة المستعربين الخاصة التابعة للاحتلال.

وعبّر طلاب بيرزيت عن رفضهم واستنكارهم لما قامت به القوات الإسرائيلية من انتهاك لحرمة الجامعة، واعتقال عمر بشكل همجي، والاعتداء عليه بالضرب.

وقال الطالب في جامعة بيرزيت، أحمد ريان، لـ "قدس برس"، إن الطلاب تضامنوا اليوم مع رئيس مجلس اتحاد الطلبة في الجامعة، عمر الكسواني، مبينًا أنه اعتقل "بهمجية بعد انتهاك حرمة الجامعة".

وأضاف أن هذه الوقفة تشارك فيها جميع الأطر الطلابية، بالإضافة لإدارة جامعة بيرزيت ونقابة العاملين فيها، وكذلك ذوي الطالب المعتقل الكسواني، من باب الوفاء له ولجامعة الشهداء.

وأوضح: "الاحتلال بطبيعته همجي، ونتوقع أي شيء منه، إلّا أن ينتهك حُرمة الجامعات بهذه الطريقة، لأن حرمتها مقدّسة، لكنه، بما فعل بعمر، أوصل لنا رسالة بأن لا حرمة للجامعات ولا المساجد ولا المشافي، ونحن نتوقع من هذا المحتل أن يقتحم محاضراتنا حتى ويعتقل طلابنا منها".

ولفت إلى أن الأسير الموقوف الكسواني، محتجز اليوم في مركز "المسكوبية" التابع لسلطات الاحتلال غربي القدس المحتلة، حيث يجري التحقيق معه.

وكانت وحدة من المستعربين، قد اقتحمت في السابع من الشهر الجاري جامعة بيرزيت بالزي المدني؛ قبل اعتقال الكسواني، المُطارد منذ شهور، حيث أمّن لها الحماية عناصر من الجنود الإسرائيليين خارج الجامعة.


 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017