الرئيسية / أخبار / شؤون اسرائيلية
ليبرمان يتوعد منفذ عملية جنين بالإعدام
تاريخ النشر: السبت 17/03/2018 04:50
ليبرمان يتوعد منفذ عملية جنين بالإعدام
ليبرمان يتوعد منفذ عملية جنين بالإعدام

الناصرة (فلسطين)- خدمة قدس برس
صرح وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، مساء اليوم الجمعة، بأنه سيعمل على تنفيذ حكم الإعدام بحق منفذ عملية الدهس قرب جنين، والتي أسفرت عن مقتل جنديين إسرائيليين وإصابة ثلاثة آخرين.

وقال ليبرمان، وفق ما نقل عنه موقع "مفزاك لايف" العبري، "لقد سمعنا أخبارًا عن عملية صعبة، بالقرب من جنين، أدت إلى مقتل جنديين إسرائيليين، سنعمل على تنفيذ حكم الإعدام بحق منفذ العملية".

وصادق البرلمان الإسرائيلي "الكنيست"، مساء الأربعاء 3 يناير 2018، بالقراءة التمهيدية، على "قانون إعدام" للفلسطينيين منفذي العمليات، التي تؤدي لمقتل إسرائيليين سواءً أكانوا جنودًا أو مستوطنين.

وصوّت لصالح مشروع القانون؛ الذي تقدم به حزب "اسرائيل بيتنا" بزعامة وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان، 52 نائباً في الكنيست، فيما عارضه 49 عضوًا.

وينص القانون على السماح لمحاكم الاحتلال العسكرية في الضفة الغربية بإصدار قرارات أحكام تقضي بإعدام منفذي العمليات من الأسرى دون الحاجة لإجماع من قضاة المحكمة وبـ "أغلبية قاضيين فقط".

يذكر أن القانون المشار إليه، يحتاج إلى ثلاث قراءات إضافية كي يصبح قانونا ناجزا، وعادة ما يتم إعادته إلى لجنة الكنيست لتنقيحه وإعادة صياغته، ثم يعرض مجددا للمصادقة عليه بالقراءات الأخرى.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن حادثة الدهس التي استهدفت جنوده قرب مدينة جنين (شمال القدس المحتلة)، اليوم الجمعة، جاءت على خلفية "قومية"، وهي من التعبيرات التي يستخدمها الاحتلال للدلالة على عمليات المقاومة الفلسطينية.

وقُتل جنديان إسرائيليان، وأصيب ثلاثة آخرون؛ عقب عملية دهس قرب مستوطنة "ميفو دوتان" القريبة من بلدة يعبد جنوب غربي مدينة جنين (شمال القدس المحتلة).

وقال الجيش في بيان له مساء اليوم، إن عملية الدهس وقعت ضد قوة عسكرية قرب "ميڤو دوتان"؛ وهي مستوطنة إسرائيلية مقامة على أراضٍ فلسطينية جنوب غربي جنين.

وأشار البيان أن قوات الاحتلال اعتقلت منفذ العملية، عقب إصابته بجراح طفيفة، وأخضعته للتحقيق.

وتابع البيان "المنفذ كان لديه خلفية أمنية سابقة بإلقاء الحجارة على الجنود والمستوطنين، ومنع سابقًا من دخول إسرائيل، يبلغ من العمر 26 عامًا وهو من سكان قرية برطعة (قرب جنين)، والجيش الآن يقوم بعملية في منطقة سكنه".

وأفادت مصادر محلية فلسطينية، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب علاء راتب قبها، من مكان العملية في قرية برطعة جنوب غربي مدينة جنين؛ مع الإشارة أن قبها أسير محرر من سجون الاحتلال.
 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017