الرئيسية / أخبار / فلسطين
مستوطنون يعتدون على ممتلكات فلسطينية شرق قلقيلية
تاريخ النشر: الأربعاء 04/04/2018 10:23
مستوطنون يعتدون على ممتلكات فلسطينية شرق قلقيلية
مستوطنون يعتدون على ممتلكات فلسطينية شرق قلقيلية

 أقدم مستوطنون يهود، فجر اليوم الأربعاء، على خط شعارات عنصرية على مركبات ومنازل تعود لمواطنين فلسطينيين، في قرية فرعتا شرقي مدينة قلقيلية.

وقال أحد سكان القرية، إبراهيم صلاح؛ وهو أحد المتضررين من هذه الاعتداءات، إن ثلاثة من مستوطني "جلعاد زوهر" المقامة على أراضي فرعتا اقتحموا القرية فجرًا، واعتدوا على ممتلكات سكانها وخطو شعارات عنصرية على خمس مركبات فلسطينية وأعطبوا إطاراتها.

وأضاف صلاح ، أن كاميرات المراقبة في القرية رصدت مستوطنين ملثمين، قام أحد برش الكتابات بينما قام آخر بإعطاب إطارات السيارات، فيما تولى الثالث أعمال المراقبة والحراسة.

وتمحور مضمون الشعارات حول دعوات لقتل الفلسطينيين؛ من قبيل "نحن لا نتقيد بأوامر الجيش، والموت للعرب".

يذكر أن قرية فرعتا سبق وأن تعرضت لعشرات الاعتداءات من جانب المستوطنين، تم خلالها بالإضافة إلى كتابة الشعارات حرق سيارات والاعتداء بالضرب على عدد من أهالي القرية والاعتداء على المنازل وإحداث أضرار بها.

ومن الجدير بالذكر أن المستوطنين الذين يقومون بأعمال التخريب والتطرف، هم أعضاء في جماعات اليمين الإسرائيلي المتطرف، ونفذوا منذ عام 2008، مئات الهجمات في الضفة الغربية المحتلة والأراضي المحتلة عام 48، وهم يوقعون عادة هجماتهم بكتابة عبارة "تدفيع الثمن" بالعبرية في مكان الحادث.

وتشمل تلك الهجمات تخريب وتدمير ممتلكات فلسطينية وإحراق سيارات ودور عبادة مسيحية وإسلامية واتلاف إو اقتلاع أشجار زيتون بالإضافة لتدنيس المقابر والأماكن المقدسة وحتى الاعتداءات الجسدية.

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017