الرئيسية / أخبار / دولي
ميركل: ألمانيا لن تشارك في عمل عسكري محتمل ضد النظام السوري
تاريخ النشر: الخميس 12/04/2018 19:57
ميركل: ألمانيا لن تشارك في عمل عسكري محتمل ضد النظام السوري
ميركل: ألمانيا لن تشارك في عمل عسكري محتمل ضد النظام السوري

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، اليوم الخميس، أن جيش بلادها لن يشارك في توجيه ضربة عسكرية للنظام السوري، على خلفية اتهامه بشن هجوم باستخدام أسلحة كيماوية على مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وقالت ميركل في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الدنماركي لارس لوكه، في برلين، اليوم، "ألمانيا لن تشارك في عمليات عسكرية محتملة في سورية".

وأضافت "أريد أن أوضح مرة أخرى أنه لا يوجد قرارات محددة بخصوص شن مثل هذه العمليات العسكرية"، مشيرة إلى ضرورة دراسة جميع الخيارات المتاحة في الوقت الحالي.

إلا أنها أوضحت أن ألمانيا، معنية بدعم جميع أنشطة مجلس الأمن وعمل المنظمة الدولية لحظر الأسلحة النووية.

وقالت المستشارة الألمانية إنه يبدو "واضحاً" أن النظام السوري لا يزال يملك مخزوناً من الأسلحة الكيميائية، مضيفة أنه "علينا الآن أن نقر أنه من الواضح أن التدمير لم يكن تاماً" للأسلحة الكيميائية، فيما كان يفترض تدمير هذه الترسانة.

ومن دون موافقة البرلمان الألماني، لا يمكن أن تحصل أي عملية للجيش الألماني في الخارج.

وقد نشرت ألمانيا طائرات استطلاع وتزويد بالوقود فوق سورية والعراق، فقط في إطار التحالف الدولي ضد المجموعات الجهادية.

وكانت ألمانيا اضطلعت بدور مركزي في تدمير الترسانة التي أعلنت عنها دمشق بعد هجوم كيميائي أسفر عن مقتل مئات الأشخاص في منطقة الغوطة الشرقية، شرق دمشق، في آب/أغسطس 2013.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب حذر في وقت سابق اليوم بأنه سيوجه ضربة عسكرية الى سورية ردا على هجوم كيماوي يشتبه بأنه وقع في مدينة (دوما) بالغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق يوم السبت الماضي.

وقال ترمب عبر تغريدة له على "تويتر": "روسيا تعهدت بإسقاط أي صواريخ يتم إطلاقها على سورية. استعدي يا روسيا لأن الصواريخ قادمة. صواريخ جميلة وجديدة وذكية. لا يجب أن تكوني شريكا لحيوان (بشار الأسد) قتل بالغاز شعبه ويستمتع بذلك".

والسبت الماضي، قتل 78 مدنيًا على الأقل وأصيب المئات؛ جراء هجوم كيميائي للنظام السوري على مدينة دوما، وهي آخر المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في الغوطة الشرقية، بحسب ما أعلن عنه الدفاع المدني السوري "منظمة الخوذ البيضاء".
 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017