الرئيسية / أخبار / دولي
موسكو تحذر من خطورة عمل عسكري ضد سورية
تاريخ النشر: الجمعة 13/04/2018 08:10
موسكو تحذر من خطورة عمل عسكري ضد سورية
موسكو تحذر من خطورة عمل عسكري ضد سورية

موسكو - خدمة قدس برس
حذرت موسكو، اليوم الخميس، من خطورة التهديدات الغربية بتوجيه ضربات عسكرية ضد سورية .

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة السفير فاسيلي نيبيزيا، ونظيره البوليفي ساشا سوليز، عقب جلسة مشاورات مغلقة لمجلس الأمن، بطلب من الأخير حول تعزيز السلم والأمن الدوليين ومناقشة "التهديدات أحادية الجانب باستخدام القوة العسكرية ضد سورية.

واعتبر المندوب الروسي، تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ، بشن ضربة صاروخية لمعاقبة النظام السوري على استخدام الأسلحة الكيمائية في بلدة دوما بالغوطة الشرقية؛ بمثابة "خرق واضح لميثاق الأمم المتحدة".

وقال "نحن أمام موقف خطير للغاية، والأولوية الأول للجميع يجب أن تكون التصدي لنشوب الحرب، ونأمل ألا نكون قد وصلنا إلى نقطة اللاعودة، ويجب على جميع الدول احترام سيادة الدول الأخرى الأعضاء".

وأوضح في هذا الصدد، أن "شن ضربة عسكرية بدون موافقة مجلس الأمن هي خرق واضح لميثاق الأمم المتحدة وللقانون الدولي، بل إن مجرد التهديد بتوجيه مثل هذه الضربة هي أيضا خرق واضح وينتهك القوانين الدولية".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب حذر في وقت سابق اليوم بأنه سيوجه ضربة عسكرية الى سورية ردا على هجوم كيماوي يشتبه بأنه وقع في مدينة دوما بالغوطة الشرقية السبت الماضي.

وقال ترمب عبر تغريدة له على "تويتر": "روسيا تعهدت بإسقاط أي صواريخ يتم إطلاقها على سورية. استعدي يا روسيا لأن الصواريخ قادمة. صواريخ جميلة وجديدة وذكية. لا يجب أن تكوني شريكا لحيوان (بشار الأسد) قتل بالغاز شعبه ويستمتع بذلك".

والسبت الماضي، قتل 78 مدنيًا على الأقل وأصيب المئات؛ جراء هجوم كيميائي للنظام السوري على مدينة دوما، وهي آخر المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في الغوطة الشرقية، بحسب ما أعلن عنه الدفاع المدني السوري "منظمة الخوذ البيضاء".
 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017