الرئيسية / أخبار / عربي
الاحتلال الإسرائيلي يقّر بمهاجمة قاعدة "تي فور" السورية
تاريخ النشر: الثلاثاء 22/05/2018 14:01
الاحتلال الإسرائيلي يقّر بمهاجمة قاعدة "تي فور" السورية
الاحتلال الإسرائيلي يقّر بمهاجمة قاعدة "تي فور" السورية

 كشف قائد سلاح الجو الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، النقاب عن عن مسؤولية قواته في تنفيذ الهجوم على قاعدة "تي فور" في سورية الشهر الماضي.

جاء ذلك في مؤتمر لقادة سلاح الجو في نحو 20 دولة، عقد اليوم في مستوطنة "هرتسيليا" شمال تل أبيب وسط فلسطين المحتلة عام  1948، بحضور قادة أسلحة الجو في نحو 20 دولة. 

وقال الجنرال عميكام نوركين إن إسرائيل نفذت الهجوم على القاعدة، وقُتل فيه عدة ضباط إيرانيين بينهم المسؤول عن منظومة الطائرات دون طيار الإيرانية في سورية، ودمرت ترسانة أسلحة منها صواريخ وأنظمة صاروخية إيرانية مضادة للطيران، على حد قوله.

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد امتنع عن التعليق رسميا، على حادث الهجوم على القاعدة السورية الذي تم في 9 نيسان/أبريل الماضي. 

وفي سياق متصل، القوات الإيرانية المتواجدة في سورية، أطلقت قبل أسبوعين، في هجومها على المواقع العسكرية الإسرائيلية في مرتفعات الجولان 32 صاروخا، خلافا للتصريحات الإسرائيلية السابقة.

وكان الجيش الإسرائيلي، أقرّ في بيانه أنه تم إطلاق 20 صاروخا، في حين قال الأمين العام لحزب الله، حسن نصر الله، إنه تم إطلاق 55 صاروخا.

وقال نوركين إن الجيش السوري أطلق أكثر من مائة صاروخ "أرض جو" مضادة للطائرات باتجاه الطائرات الإسرائيلية التي قصفت عدة مواقع داخلية سورية، بداعي أنها مواقع إيرانية.

وبحسب نوركين، فإن الصواريخ التي أطلقت باتجاه الجولان السوري المحتل تم اعتراض أربعة منها، في حين سقط باقي الصواريخ في الأراضي السورية.

إلى ذلك، قال نوركين إن إسرائيل هي أول دولة تنفذ أول هجوم بطائرات "أف 35"، دون أن يشير إلى ما إذا كان قد تم استخدامها في الهجوم المشار إليه قبل نحو أسبوعين أم لا.

وقال إن سلاح الطيران استخدم طائرات "أف 35" مرتين في الشرق الأوسط، ويكون بذلك أول من يستخدم هذه الطائرات".

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017