الرئيسية / أخبار / محلية
العميد جهاد المسيمي : الشرطة هي الضمان الأول للدفاع عن الوطن والمواطن
تاريخ النشر: الأربعاء 06/06/2018 06:21
العميد جهاد المسيمي : الشرطة هي الضمان الأول للدفاع عن الوطن والمواطن
العميد جهاد المسيمي : الشرطة هي الضمان الأول للدفاع عن الوطن والمواطن

قلقيلية - أكد العميد جهاد المسيمي نائب مدير عام الشرطة، إن الشرطة هي الضمان الأول للدفاع عن الوطن والمواطن والتي تحمل رسالة سامية تتجلى في حماية المشروع الوطني السياسي الفلسطيني وصون مكتسبات الوطن وترسيخ سيادة القانون مع الحفاظ على مبادئ المساواة والعدالة والكرامة وحماية الحقوق والحريات.

وأضاف بيان ادارة العلاقات العامة والإعلام بالشرطة، ان ذلك جاء خلال زيارة العميد جهاد المسيمي لمديرية شرطة محافظة قلقيلية لتناول وجبة الإفطار إلى جانب مرتبات الشرطة وبرفقته العميد مدحت العمري مدير الأمن الداخلي في الشرطة والعقيد د. خالد السباتين رئيس ديوان مدير عام الشرطة، وكان في استقبالهم مدير شرطة المحافظة العقيد فواز طالب ومدراء الإدارات والأقسام والمراكز .

وفي بداية اجتماع العميد المسيمي مع مدراء الإدارات والضباط نقل لهم تحيات السيد الرئيس محمود عباس القائد الأعلى لقوى الأمن ودولة رئيس الوزراء وزير الداخلية الدكتور رامي الحمد لله وسيادة اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة مقدماً لهم التهاني بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك وقرب قدوم عيد الفطر السعيد.

وخلال اجتماعه أكد العميد جهاد، على محورية دور رجل الشرطة في بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية بغية توفير أقصى درجات الأمن والطمأنينة، وهذا لا يمكن أن يأتي إلا عبر الاحترام المتبادل بين رجل الشرطة والمواطن، وبناء علاقة ايجابية متبادلة قائمة على الثقة والاحترام على اعتبار أن المواطن شريك أساسي في المنظومة الأمنية والسياسية .

وأشار العميد المسيمي، إلى أهمية المسير قدماً في تعزيز دور المجتمع الفلسطيني أفراداً ومؤسسات بالعملية الأمنية عبر شراكة فاعلة وحقيقية في كافة مجالات العمل الأمني والشرطي والإنساني وإنجاحها لتتمكن من المساهمة في دعم مسيرة التنمية المستدامة التي تعد من أهم أولويات العمل الشرطي الحديث لتحقيق الأهداف النبيلة في تحمل المسؤولية للحفاظ على الاستقرار السياسي وامن الوطن ومكتسباته وإقامة الدولة الفلسطينية.

وعبر السيد العميد جهاد عن اعتزازه وفخره بعناصر المؤسسة الأمنية الشرطية المخلصين الذين يسهرون لتنام العيون من حولهم ملء جفونها، ويؤدون واجبهم على أكمل وجه في سبيل تحقيق أهداف رسالة الشرطة الإنسانية السامّية ليبقى الوطن دوحة للأمن والأمان والطمأنينة.

 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017