الرئيسية / أخبار / عربي
"العالمي لعلماء المسلمين" يدعو الأمة الإسلامية إلى الوقوف مع القضية الفلسطينية
تاريخ النشر: الأربعاء 06/06/2018 06:27
"العالمي لعلماء المسلمين" يدعو الأمة الإسلامية إلى الوقوف مع القضية الفلسطينية
"العالمي لعلماء المسلمين" يدعو الأمة الإسلامية إلى الوقوف مع القضية الفلسطينية

الدوحة ـ خدمة قدس برس
دعا الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أبناء الأمة الإسلامية لتهيئة الأنفس لتحري ليلة القدر واستقبالها بقلوب صافية، ومزيد من الأعمال الصالحات، وقيام الليل والتهجد.

وطالب الاتحاد، في بيان له اليوم، في مطلع العشر الأواخر من شهر رمضان، المسلمين بالوقوف بكل قوة مع قضايا الأمة، ولا سيما القضية الفلسطينية والقدس الشريف التي تتعرض لمحن شديدة ونكبات جديدة، ورفع الحصار الشامل عن غزة، التي وصف أهلها بأنهم "مرابطون، يدافعون عن قضيتنا العادلة، ويضحون بدمائهم في سبيل الله، فيجب علينا أن نقف معهم ومع جميع أهل فلسطين."

وناشد الاتحاد الحكومات الإسلامية والعربية بالسعي الجاد، وبذل كل ما في الوسع؛ لإصلاح أحوال الأمة سياسيًّا واجتماعيًّا واقتصاديًّا وإنسانيًّا، وحل الخلافات البينية، في إطار الأخوة الإيمانية.

وناشد الاتحاد الدول الإسلامية بإطلاق سراح معتقلي الفكر والرأي، ولا سيما العلماء، وتحقيق آمال شعوبها وتطلعاتها في حياة كريمة، وإصلاحات حقيقية.

وطالب الاتحاد، ومقره الدوحة، العالم الإسلامي والعالم الحر بالوقوف مع المهجرين والنازحين والمنكوبين والفقراء والمستضعفين، وتقديم يد العون والإغاثة لهم، وفق البيان.

ويتحرى المسلمون ليلة القدر في أوتار الليالي العشر الأواخر من شهر رمضان، باعتبارها ليلة مباركة اختصها الله عز وجل من بين الليالي، لتكون ليلة العبادة فيها خير من ألف شهر، عملا وصياما وقياما.

وتأتي العشر الأواخر من شهر رمضان لهذا العام، بينما تعيش فلسطين أسوأ أوضاعها ليس فقط بسبب استمرار الاحتلال والحصار والتهويد ونقل السفارة الأمريكية إلى القدس بعد الاعتراف بها عاصمة للاحتلال، وإنما بسبب التشظي الذي تشهد المنطقة العربية والإسلامية شرقا وغربا.


 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017