الرئيسية / أخبار / شؤون اسرائيلية
"شبهات مالية" جديدة تلاحق نتنياهو
تاريخ النشر: الثلاثاء 12/06/2018 13:02
"شبهات مالية" جديدة تلاحق نتنياهو
"شبهات مالية" جديدة تلاحق نتنياهو

الناصرة (فلسطين) - خدمة قدس برس
كشفت القناة العاشرة العبرية، النقاب عن تقرير جديد أعده المراقب الداخلي لديوان رئيس الحكومة الإسرائيلية يكشف عن مخالفات مالية تتعلق بتجديد مقر رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، لاستقبال الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، العام الماضي.

وذكر التقرير، أنه استعدادا للزيارة تم تجديد المقر بمئات الاف الشواقل، حيث قام بعدها المراقب الداخلي بإعداد تقرير قاس وصارم يثير شبهات لتنفيذ مخالفات جنائية.

وأوضح القناة التلفزيونية، في تقرير لها الليلة الماضية، أن ذلك جاء بعد أن استجوب المراقب عددا من العاملين في ديوان رئيس الحكومة.

وتم تمرير التقرير إلى المستشارة القضائية لديوان رئيس الوزراء، شلوميت برنع بارغو، وسلمته بدورها إلى المدعي العام للدولة، شاي نيتسان، بسبب "الشبهات الجنائية".

وبدوره، سلم المدعي العام التقرير إلى المستشار القضائي للحكومة، أفيخاي مندلبليت، المعروض أمامه التقرير حاليًا، وفقا للقناة.

ومن المتوقع أن يصدر مندلبليت قرارًا قريبًا بشأن التقرير، ويمكن، أن يفتح تقريرًا جنائيًا في الموضوع.

وعقبت وزارة العدل الإسرائيلية على التقرير قائلة: "لا نتطرق إلى إجراءات قيد الفحص حول شبهات جنائية".

وذكرت القناة العاشرة، يوم الجمعة الماضي، أن الشرطة ستحقق مجددًا مع نتنياهو وزوجته سارة، اليوم الثلاثاء.

وتُحقق شرطة الاحتلال مع نتنياهو في أربع قضايا فساد؛ "الملف 1000" ويتعلق بتلقي نتنياهو وزوجته رشاوي على شكل هدايا ثمينة من رجل الأعمال الإسرائيلي الملياردير أرنون ميلتشين.

و"الملف 2000"؛ متعلق بمساومة ناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت" على تحسين صورة نتنياهو في الصحيفة مقابل التضييق على منافستها صحيفة "يسرائيل هيوم".

و"الملف 4000" وهي القضية المتعلقة بتقديم نتنياهو تسهيلات ضريبية بنحو مليار شيكل (280 مليون دولار) لشركة الاتصالات الإسرائيلية (بيزك)، مقابل تحسين صورته في موقع "واللا" العبري، المملوك لصاحب الشركة شاؤول ألوفيتش.

وهناك قضية رابعة لا يزال التحقيق فيها جارٍ تسمى "الملف 3000" وتتعلق بشبهة فساد في صفقة شراء إسرائيل غواصات وسفن ألمانية.
 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017