الرئيسية / أخبار / شؤون اسرائيلية
تقديم لائحة اتهام ضد زوجة نتنياهو بتهمة "الاحتيال وخيانة الأمانة"
تاريخ النشر: الجمعة 22/06/2018 06:36
تقديم لائحة اتهام ضد زوجة نتنياهو بتهمة "الاحتيال وخيانة الأمانة"
تقديم لائحة اتهام ضد زوجة نتنياهو بتهمة "الاحتيال وخيانة الأمانة"

الناصرة (فلسطين) ـ خدمة قدس برس
أعلنت وزارة العدل الإسرائيلية، أن نيابة منطقة القدس قدمت لائحة اتهام بحق سارة نتنياهو زوجة رئيس الحكومة الإسرائيلي بتهمة "الاحتيال وخيانة الأمانة"، وذلك بعد تحقيق طويل من الشرطة في مزاعم بتزوير نفقات الأسرة.

وقالت الوزارة في بيان لهااليوم الخميس: "إن نيابة منطقة القدس قدمت لائحة اتهام بحق زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو"، تنسب إليها الحصول على شيء ما عن طريق الاحتيال في ظروف تدعو إلى تشديد العقوبة، والغش وإساءة الائتمان في الملف المعروف إعلاميا بقضية المساكن بالإشارة إلى مسكني رئيس الحكومة.

وادعت لائحة الاتهام أن سارة نتنياهو استغلت مكانها كزوجة رئيس حكومة، كما وجهت لائحة اتهام أيضا إلى المدير العام لديوان رئيس الحكومة الموقوف عن عمله عزرا سايدوف.

ووفقا لمسودة لائحة الاتهام، طلبت نتنياهو إلى مقر إقامة رئيس الحكومة وجبات طعام بقيمة 350 ألف شيكل (100 ألف دولار) من مطاعم وطهاة مشهورين على حساب الدولة، مع التظاهر بعدم وجود طهاة في المنزل، في الوقت الذي كانت طاهية تعمل فيهما بوظيفة كاملة.

وأعلن المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية افيحاي ميندلبليت في الماضي عن نيته تقديم سارة نتنياهو للمحاكمة بالقضية.

وكان وكلاء دفاع سارة نتنياهو قد طلبوا في رسالة بعثوا بها إلى ميندلبليت الاجتماع بغية التوصل إلى تسوية مالية لطي ملف التحقيق إلا أن النيابة العامة رفضت هذا الطلب.

وكانت الشرطة الإسرائيلية استجوبت الأسبوع الماضي بنيامين نتنياهو للمرة التاسعة في الملف المعروف برقم (4000)، حول تعاملات له مع أكبر شركة للاتصالات في واحدة من بين ثلاث قضايا فساد تخيم على مستقبله السياسي.

ويشتبه بأن نتنياهو قد منح امتيازات لشركة "بيزك" للاتصالات مقابل تغطية إعلامية إيجابية له في موقع إخباري يملكه صاحب الشركة، فيما نفى نتنياهو ارتكابه أي مخالفة قائلاً إنه "ضحية للاضطهاد".

وفي التحقيق الأول الذي يعرف باسم الملف "1000"، يشتبه بأن نتنياهو تلقى رشى في شكل هدايا من رجال أعمال أثرياء.

أما القضية المسماة "الملف 2000"، فتتعلق بمحاولة نتنياهو مساومة أرنون موزيس، ناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت"، على تحسين صورته في تغطية الصحيفة، مقابل إقرار قانون يضيق مجال الحرية على صحيفة "يسرائيل هيوم" المنافسة.

أما الملف "3000" فيتعلق بوجود شبهات فساد رافقت صفقة شراء تل أبيب غواصات وسفن من ألمانيا.


 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017