الرئيسية / أخبار / فلسطين
مصر تعيد فتح معبر رفح بعد إغلاقه احتجاجاً على آليات تشغيلية لـ"حماس"
تاريخ النشر: الخميس 13/09/2018 17:07
مصر تعيد فتح معبر رفح بعد إغلاقه احتجاجاً على آليات تشغيلية لـ"حماس"
مصر تعيد فتح معبر رفح بعد إغلاقه احتجاجاً على آليات تشغيلية لـ"حماس"

أعادت السلطات المصرية، بعد ظهر اليوم الخميس، فتح معبر رفح البري أمام الفلسطينيين الراغبين في السفر من القطاع إلى العالم الخارجي، وذلك بعد ساعات من إغلاقه.

وكانت السلطات المصرية، قد أغلقت في وقت سابق اليوم، العمل في معبر رفح البرّي، الواقع أقصى جنوبي قطاع غزة، وهو المنفذ الوحيد للغزيين على العالم الخارجي، بشكلٍ مفاجئ، اعتراضاً على اتباع وزارة الداخلية التي تديرها حركة "المقاومة الإسلامية" (حماس) في القطاع، آلية جديدة غير المتفق عليها، قبل أن تعيد فتحه في وقت لاحق.

وكان مدير الإعلام في معبر رفح، العقيد معتز دلول، قال لـ"العربي الجديد"، في وقت سابق، إن السلطات المصرية أوقفت العمل بصورة مفاجئة، بعد تنفيذ وزارة الداخلية التابعة لـ"حماس"، آلية جديدة لم تكن متبعة خلال الفترة الماضية، مشيراً إلى أن الجانب المصري يرفض هذه الآلية.

وأوضح أن الأجهزة الأمنية في غزة تقوم باعتراض الباصات بعد الكشف عليها، وإتمام إجراءاتها من قبل إدارة معبر رفح، قبيل وصولها إلى البوابة المصرية، وهو ما رأت فيه السلطات المصرية تدخلاً غير مقبول وغير مبرر، مؤكداً أن السلطات المصرية أبلغتهم بعدم استقبال أيّ حافلة وتوقيف العمل.

وقال المسؤول في معبر رفح الذي تديره السلطة الفلسطينية، إن هناك اتصالات مع الأطراف المختلفة من أجل حل الإشكالية وإعادة العمل في المعبر بشكلٍ طبيعي، دون إحداث أي تفاقم للأزمة على المنفذ الوحيد الذي يستخدمه الغزيون للسفر إلى العالم الخارجي.

وتفتح السلطات المصرية معبر رفح البري مع قطاع غزة منذ مايو/أيار الماضي بصورةٍ منتظمة، إذ يعمل المعبر على مدار خمسة أيام أسبوعياً، وتمكن خلال هذه الفترة آلاف الفلسطينيين من السفر في كلا الاتجاهين، إلا أن المسافرين يشتكون من سوء المعاملة والانتظار لساعات وحتى أيام طويلة في المعبر المصري وخارجه.

ومنذ الانقلاب العسكري والإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي، أقدمت السلطات المصرية على إغلاق معبر رفح وفتحه على فترات متباعدة، قبل أن يقرر الرئيس عبد الفتاح السيسي منتصف العام الحالي استمرار فتحه وإيجاد آليات للحيلولة دون إغلاقه.

 

المصدر: العربي الجديد

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017