الرئيسية / أخبار / دولي
"الدفاع الروسية" : تصرف اسرائيلي غير مسؤول أسهم في اسقاط طائرتنا بصاروخ سوري
تاريخ النشر: الثلاثاء 18/09/2018 11:46
"الدفاع الروسية" : تصرف اسرائيلي غير مسؤول أسهم في اسقاط طائرتنا بصاروخ سوري
"الدفاع الروسية" : تصرف اسرائيلي غير مسؤول أسهم في اسقاط طائرتنا بصاروخ سوري

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، أن طائراتها المفقودة في البحر المتوسط، قد جرى إسقاطها بواسطة صاروخ أطلقه الجيش السوري، ملقية اللوم في الوقت نفسه على المقاتلات الإسرائيلية التي كانت تغير على أهداف في مدينة اللاذقية الساحلية.

وكانت قاعدة "حميميم" الجوية في سورية، أعلنت أنها فقدت، مساء الاثنين، الاتصال مع طائرة استطلاع روسية "إيل -20" وعلى متنها 14 عسكريا.

وقال المتحدث باسم الوزارة اللواء إيغور كوناشينكو، في بيان صحفي اليوم الثلاثاء، إن أربع طائرات إسرائيلية من نوع "إف - 16" ضربت مواقع سورية قرب مدينة اللاذقية بقذائف جوية موجهة حوالي الساعة العاشرة مساء أمس بالتوقيت المحلي (7.00 بتوقيت غرينتش).

وأضاف، "قامت الطائرات الإسرائيلية بالاقتراب من أهدافها على علو منخفض من جهة البحر المتوسط، وهي تعرض السفن والطائرات المتواجدة في تلك المنطقة للخطر بشكل متعمد".

وأشار إلى أن الطائرات الإسرائيلية، ألقت بقذائفها بالقرب من نقطة تواجد فرقاطة "أوفيرن" الفرنسية وقريبا جدا من طائرة "إيل-20" الروسية وهي تستعد للهبوط.

وأوضح أن الطيارين الإسرائيليين تستروا بالطائرة الروسية لتصبح عرضة للنيران السورية، لأن سطح "إيل-20" يزيد بكثير عن سطح "إف-16"، فأصابها صاروخ من منظومة "إس-200".

وبيّن المتحدث أن القوات الروسية تواصل حاليا عملية البحث والإنقاذ في منطقة سقوط الطائرة المحتملة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية، أكدت، في بيان سابق، أنها تحتفظ لنفسها بحق الرد المناسب على التصرفات الإسرائيلية التي وصفتها بـ "العدوانية والاستفزازية".
 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017