الرئيسية / أخبار / دولي
ميلادينوف أمام مجلس الأمن: غزة يمكن أن تنفجر بأي لحظة
تاريخ النشر: الجمعة 21/09/2018 13:14
ميلادينوف أمام مجلس الأمن: غزة يمكن أن تنفجر بأي لحظة
ميلادينوف أمام مجلس الأمن: غزة يمكن أن تنفجر بأي لحظة

حذر المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط "نيكولاي ميلادينوف" من أن "غزة يمكن أن تنفجر في أي لحظة"، مؤكدًا على أن "المجتمع الدولي يتحمل المسؤولية عن ذلك".

واعتبر "ميلادينوف" خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي المنعقدة حول القضية الفلسطينية، مساء أمس أن "مواصلة إسرائيل أنشطتها الاستيطانية غير المشروعة في الأراضي الفلسطينية المحتلة يهدد فرص السلام ويقوض الآمال في إقامة دولة فلسطينية مستقبلية".

وقال: "علينا أن نبعث الأمل في النفوس، وأن نتغلب علي الطريق المسدود الذي نواجهه، وأن نعيد الأطراف إلى طاولة مفاوضات ذات معني تنهي الاحتلال الإسرائيلي".

وأردف قائلا: "التوجهات الحالية تهدد القدرة علي تطبيق مبدأ حل الدولتين (الفلسطينية والإسرائيلية)، وأدعو جميع الأطراف المعنية إلى أن تتفاعل إيجابيا مع بعضها".

وتابع ميلادينوف: "أؤكد أن الحالة الميدانية في قطاع غزة -الذي يمكن أن ينفجر في أي لحظة- باتت ملحة للغاية، وسنكون مسؤولين عن ذلك".

ودعا في إفادته المجتمع الدولي إلى تقديم تمويل عاجل لمنع انهيار الخدمات في غزة.

كما طالب "إسرائيل" بـ"تخفيف القيود المفروضة على تنقل الفلسطينيين"، حاثًا "حركتي حماس وفتح على التفاعل بجدية مع مصر لإعادة الحكومة الفلسطينية إلى القطاع".

ويعاني أكثر من مليوني نسمة في غزة أوضاعا معيشية وصحية متردية للغاية؛ جراء حصار إسرائيلي متواصل منذ 12 عامًا.

وبدأت "إسرائيل" حصارها لغزة عقب فوز "حماس" بالانتخابات التشريعية عام 2006، ثم عززته إثر سيطرة الحركة على القطاع في العام التالي، ضمن خلافات مع حركة "فتح".

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017