الرئيسية / أخبار / شؤون اسرائيلية
تل أبيب تحتج على تكريم مدريد لعهد التميمي
تاريخ النشر: الأحد 30/09/2018 12:02
تل أبيب تحتج على تكريم مدريد لعهد التميمي
تل أبيب تحتج على تكريم مدريد لعهد التميمي

عبّرت الحكومة الإسرائيلية عن احتجاجها على تكريم بلدية العاصمة الإسبانية وناديها الرياضي "ريال مدريد" للطفلة الفلسطينية المحررة من سجون الاحتلال عهد التميمي.

ووصلت التميمي برفقة عائلتها إلى مدريد، قبل أيام، للمشاركة في فعاليات سياسية تستضيفها العاصمة الإسبانية، للحديث حول تجربتها.

واستقبل إميليو بوتراغينيو، نائب المدير التنفيذي لنادي "ريال مدريد"، أمس السبت، الفلسطينية عهد التميمي، في مقر النادي الملكي بالعاصمة الإسبانية.

ومنح النادي الطفلة الفلسطينية هدية رمزية عبارة عن قميص النادي الذي يحمل الرقم 9.

من جانبه، بعث السفير الإسرائيلي في إسبانيا دانييل كوتنر، برسالة احتجاج إلى عمدة بلدية مدريد مانويلا كارمانا، اعتبر فيها أن استقباله للتميمي "يشجع على العنف ضد المدنيين الإسرائيليين ويقوض أي محاولة لإيجاد حوار حقيقي بين إسرائيل والفلسطينيين"، وفق تقديره.

وزعم كوتنر، أن التميمي "ليست مقاتلة بريئة من أجل السلام؛ وإنما محرض على العنف والإرهاب"، معتبرا أن "أي مؤسسة ترحب بها تروج بشكل غير مباشر للعنف والعدوان بدلًا من تعزيز الحوار والتفاهم"، على حد تعبيره.

بدوره، كتب المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إيمانويل نخشون على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قائلا "العار، عهد التميمي تشجع العنف ضد مواطني إسرائيل. حقيقة أن قيام ريال مدريد باستقبال إرهابي يحرض على الكراهية والعنف شيء لا علاقة له بقيم كرة القدم العالمية".

وعهد التميمي؛ هي فتاة فلسطينية تعرضت للاعتقال لدى سلطات الاحتلال وسُجنت مدة ثمانية أشهر، بعد قيامها بالتصدّي لقوات الاحتلال التي حاولت اقتحام منزل عائلتها في قرية النبي صالح، شمال غربي رام الله.

ولاقت قضية عهد التميمي أصداء واسعة في الصحافة العالمية، كما حظيت بموجة تضامن شعبي في مختلف دول العالم.

وأمضت عهد التميمي فترة حكمها في السجن مع أمها التي حكم عليها بالسجن في نفس القضية.
 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017