الرئيسية / أخبار / عربي
آخر مستجدات وتفاعلات احتجاز الكاتب السعودي خاشقجي
تاريخ النشر: الأربعاء 03/10/2018 17:27
آخر مستجدات وتفاعلات احتجاز الكاتب السعودي خاشقجي
آخر مستجدات وتفاعلات احتجاز الكاتب السعودي خاشقجي

لا يزال الكاتب السعودي جمال خاشقجي محتجزا في قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول التركية، وفق ما أكده مسؤولان تركيان من الحكومة التركية لوكالات الأنباء، الأربعاء.

 

وكانت "عربي21" نشرت خبرا حصريا الثلاثاء يفيد باختفاء خاشقجي بعد دخوله إلى مقر السفارة بحسب تصريحات لخطيبته خديجة أزرو التي كانت برفقته وترك هاتفه الخاص معها قبل دخول المبنى.

 

وسبق أن نفت مصادر تركية مطلعة لـ"عربي21"، نبأ وصول الكاتب السعودي جمال خاشجقي إلى الرياض، بعد اختطافه من داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

وذكرت المصادر أن السلطات التركية تقوم بإجراءات حثيثة من أجل إنهاء أزمة اختفاء خاشقجي.

 

 

من جانبها، أعلنت وكالة الأنباء السعودية "واس"، أن الحكومة استعادت مطلوبا عبر "إنتربول".

وقالت "واس"، إنه "في إطار التعاون الدولي للإنتربول السعودي مع الدول الأعضاء بمنظمة الإنتربول لمكافحة الجريمة العابرة للحدود والجريمة العامة بصورها وأشكالها كافة والمتابعة المستمرة للمطلوبين لسلطات المملكة الهاربين للخارج، فقد باشر الإنتربول السعودي بالتعميم الدولي وملاحقة مواطن سعودي مطلوب بقضايا احتيالية في شيكات بدون رصيد نتيجة سحب لأمر شركة يتعامل معها عدد 4 شيكات بمبالغ كبيرة".

 

اقرأ أيضا: السعودية تعلن استعادة مطلوب عبر الإنتربول.. ما علاقة خاشقجي؟

 

سبب ذهابه للقنصلية

 

وعن ذهاب خاشقجي لقنصلية بلاده، قالت صحيفة تركية إنه كان مضطرا للذهاب إليها للحصول على وثيقة تثبت طلاقه من زوجته الأولى، ليتمكن من عقد قرانه على مواطنة تركية.

وأضافت صحيفة "غازاتيسي" التركية، أن "خاشقجي وبعد زيارته في وقت سابق للقنصلية، تم إخباره بالحضور يوم 2 أكتوبر لاستلام أوراق الإثبات".

 

اقرأ أيضا: لماذا ذهب خاشقجي لقنصلية السعودية وهل كان مضطرا لذلك؟

 

انتقادات صحافة أجنبية


وانتقدت صحف أجنبية اليوم الأربعاء، احتجاز القنصلية السعودية للكاتب خاشقجي، ونشرت تفاصيل عن اختطافه، منتقدة "مجهودات حثيثة تبذلها المملكة العربية السعودية لتضييق الخناق على المعارضة داخل البلاد وخارجها".

 

وانتقدت ابن سلمان بسبب ذلك، مشيرة إلى أنه يروج لإصلاحات في المملكة في حين أنه يمارس قمعا ضد معارضيه داخل البلاد وخارجها.

اقرأ أيضا: "وول ستريت جورنال" تنتقد ابن سلمان بعد احتجاز خاشقجي

اقرأ أيضا: "نيويورك تايمز" تكشف تفاصيل اعتقال خاشقجي في تركيا

 

اقرأ أيضا: ماذا قالت "واشنطن بوست" عن اختطاف جمال خاشقجي؟

 

اعتصام حتى الإفراج عنه


وتواكب صحيفة "عربي21" فعاليات ووقائع اعتصام صحفي وإعلامي دعا له بيت الإعلاميين العرب في إسطنبول، للمطالبة بالكشف عن مصير خاشقجي الذي اختفى بعد مراجعته للقنصلية السعودية بإسطنبول دون خروج حتى لحظة إعداد التقرير.

 

وقال رئيس جمعية "بيت الإعلاميين العرب" الأستاذ الصحفي التركي توران كشلاكجي ( المدير السابق لقناة تي آر تي التركية العربية"، بتصريح خاص لـ"عربي21" إنه قرر "الاعتصام الدائم أمام القنصلية السعودية حتى الإفراج عن الزميل جمال خاشقجي" .

 

اقرأ أيضا: "عربي21" تواكب اعتصاما للإفراج عن خاشقجي بإسطنبول (شاهد)

 

خطيبة خاشقجي

 

ونشرت الشرطة التركية حواجز حديدية على مداخل القنصلية السعودية كافة في مدينة إسطنبول منذ اختفاء خاشقجي، عقب مراجعته مقرها صباح أمس الثلاثاء.

وفي حديث خاص لـ"عربي21"، قالت خطيبة خاشقجي السيدة خديجة أزرو، إن خطيبها دخل إلى مبنى القنصلية في الساعة الواحدة ظهرا، للحصول على أوراق رسمية خاصة به، ولم يخرج من مبنى السفارة إلى الآن، حيث كانت برفقته عندما دخلها.

وأضافت أزرو أنها تتواصل مع الجهات الأمنية التركية من أمام مبنى القنصلية، حيث بادر الأمن التركي إلى السؤال عنه دون أن يصلهم أي معلومات حول اختفائه حتى الآن، لافتة إلى أنه كان برفقتها عندما دخل مبنى القنصلية، وما زالت أمام المبنى للحصول على أي معلومات.

وتواصلت "عربي21" مع القنصلية السعودية في إسطنبول، فرد الموظف بأن الرقم مخصص للطوارئ فقط، وأنه لا معلومات لديه عن قضية الكاتب خاشقجي.

 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017