الرئيسية / أخبار / محلية
"خضوري" تحصد المركز الأول في مؤتمر الإبداع في تعليم علوم المكتبات والمعلومات والوثائق
تاريخ النشر: الأحد 07/10/2018 15:10
"خضوري" تحصد المركز الأول في مؤتمر الإبداع في تعليم علوم المكتبات والمعلومات والوثائق
"خضوري" تحصد المركز الأول في مؤتمر الإبداع في تعليم علوم المكتبات والمعلومات والوثائق

 حصدت جامعة فلسطين التقنية-خضوري من خلال الباحث والمحاضر في الجامعة د. إبراهيم خضر على جائزة أفضل بحث علمي على مستوى الوطن العربي في مؤتمر "الإبداع في تعليم علوم المكتبات والمعلومات والوثائق" الذي عقد في الفترة الواقعة بين 3-4 من شهر تشرين أول الجاري في مدينة الإسكندرية في مصر بتنظيم قسم المكتبات والمعلومات بجامعة الإسكندرية بالتعاون مع مكتبة الإسكندرية، وحمل المؤتمر شعار "معا ليصبح تعليم المكتبات والمعلومات تعليمًا عالي الرتبة"، وذلك بمشاركة متحدثين بارزين من المختصين في مجال المكتبات والمعلومات، بالإضافة إلى كوكبة من الحضور المهني والأكاديمي على مستوى الوطن العربي.

وبين د. خضر أن المؤتمر يهدف إلى تطوير مهنة المكتبات من خلال العمل على خلق كوادر بشرية مميزة، عن طريق استخدام طرق إبداعية في نظام التعليم الجامعي، لمواكبة متطلبات القرن الواحد والعشرين، عن طريق  طرح مقررات جديدة لدعم وتطوير التخصص ومواكبة العصر سواء من خلال اقتراح توصيفات لمقررات جديدة أو تطوير مقررات متوفرة بالفعل، وعرض تجارب واقعية ناجحة تبرز إبداع المتخصصين في مجال المكتبات والمعلومات والوثائق في تعليم المستفيدين، وطرق إبداع أعضاء هيئة التدريس في الإفادة من التطورات الحديثة في تعليم علوم المكتبات والمعلومات والوثائق.

وعن بحثه العلمي الذي حمل عنوان " تجربة جامعة فلسطين التقنية-خضوري في تدريب المستفيدين- دراسة حالة" بين د. خضر أن البحث يسلط الضوء على تجربة عملية استمرت أربع سنوات، من أجل تفادي عزوف مختلف الفئات عن استخدام الخدمات التي تقدمها المكتبة، عن طريق تدريب العاملين فيها على الترويج للمكتبة وخدماتها ميدانيا لدى الكادر الأكاديمي والإداري، وتدريب الطلبة على استخدام قواعد البيانات وتدعيم دراستهم وأبحاثهم بالمراجع والكتب الورقية والإلكترونية المتوفرة في الجامعة.

وأضاف د. خضر أن جامعة خضوري تفتح الآفاق أمام الباحثين فيها لنشر أبحاثهم وخبراتهم، وأن المشاركة في المؤتمر تأتي في إطار سياسة الجامعة في الانفتاح على العالم، بهدف تبادل الخبرات وتوطيد العلاقات مع مختلف المؤسسات التعليمية المرموقة في العالم بما يعود بالنفع على تطور الجامعة والخدمات التي تقدمها للطلبة، حيث تم على هامش المؤتمر الاجتماع مع بعض المتخصصين في مختلف الجامعات العربية والمكتبات المشاركة، ودراسة إمكانية تطوير تخصص جامعي يدرس علم المكتبات، إضافة إلى عمل توأمة بين مكتبة جامعة خضوري وجامعات أخرى في الوطن العربي.

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017