الرئيسية / أخبار / دولي
جدل بتونس بعد اعتذار الغنوشي لوزراء غادروا الحكومة
تاريخ النشر: الأربعاء 21/11/2018 10:18
جدل بتونس بعد اعتذار الغنوشي لوزراء غادروا الحكومة
جدل بتونس بعد اعتذار الغنوشي لوزراء غادروا الحكومة
قدم رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي، اعتذارا عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، حول ملابسات ما صرح به مؤخرا حيال عدد من الوزراء التونسيين تم التخلي عنهم بحكومة رئيس الوزراء يوسف الشاهد.
 
وكان الغنوشي قال في الجلسة الانتخابية للكتلة البرلمانية لحركة النهضة،السبت 17 تشرين الثاني/ نوفمبر، إن النهضة "وضعت فيتو على عناصر فاسدة وغير صالحة  في التحوير الوزاري الأخير "وأنه تم تغيير هؤلاء "بأشخاص صالحين" .
 
وأثارت تصريحات الغنوشي التي اعتبرها بعض الوزراء المغادرين لمناصبهم اتهاما بالفساد، جدلا واستياء، امتدت لمنصات التواصل الاجتماعي.
 
ونشر الغنوشي ،أمس الثلاثاء، بيان اعتذار عن تصريحاته التي قال إنه أسيء فهمها، متقدما من شخوص الوزراء المعنيين بالاعتذار والأسف على الفهم الخاطئ الذي قوبلت به تصريحاته .
 
وقال الغنوشي ببيان اعتذاره " ورد خلال كلمتي التّي توجهت بها إلى أعضاء كتلة حركة النهضة السبت المَاضِي ما فُهم منه أن السادة الوزراء الذّين غادرُوا الحكومة تتعلّق بهم شُبهات فساد".
 

ونفى الغنوشي تقصده الإساءة بالقول " يهمنّي أن أوضّح أن ذلك لم يكن مقصدي مع التّعبير عن أسفي الشديد لذلك متقدّما بكامل معانِي الاعتذار إلى حضراتهِم، مؤكدا على احترامِي وتقديري لهم خاصة وأن عددًا منهم قد تتلمذ على يدي، بالإضافة إلى كونهم شخصيّات وطنية بذَلت جهدا كبيرًا من أجل النّجاح في مهامها ومن أجل خدمة تونس وإعلاءِ رايتهَا متمنيًّا لهم النّجاح في مسيرتهم المهنيّة والسياسيّة

 

عربي٢١ 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017