الرئيسية / أخبار / دولي
الشرطة الأميركية تعتدي بالغاز المدمع على مهاجرين قرب الحدود
تاريخ النشر: الثلاثاء 27/11/2018 10:44
الشرطة الأميركية تعتدي بالغاز المدمع على مهاجرين قرب الحدود
الشرطة الأميركية تعتدي بالغاز المدمع على مهاجرين قرب الحدود
اطلقت الشرطة الأميركية، قنابل الغاز المسيل للدموع، على مهاجرين أثناء محاولتهم عبور الحدود في مدينة تيخوانا المكسيكية باتجاه الأراضي الأمريكية؛ حيث نظّم نحو 500 من المهاجرين تظاهرة قرب الحدد الفاصل بين ولاية كاليفورنيا الأميركية والمكسيك، بداعي المماطلة في النظر بطلبات اللجوء التي تقدموا بها إلى السلطات الأميركية.
وتوجه المتظاهرون إلى الحاجز المعدني على الحدود، وحاولوا اجتيازه في محاولة لدخول الأراضي الأميركية.
ولدى محاولتهم عبور الحاجز المعدني، قامت وحدات حرس الحدود الأميركية بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع عليهم، الأمر الذي أجبر عددا من المهاجرين الذين تمكنوا من اجتياز الحاجز، للعودة مجددا إلى الأراضي المكسيكية.
وتظهر مشاهد مصورة نشرتها قنوات مكسيكية، أن عددا من المهاجرين لا سيما الأطفال والنساء، تأثروا بالغازات المسيلة للدموع.
وأثناء تصدي حرس الحدود الأميركية للمهاجرين، كانت مروحية أميركية تحلق في أجواء المنطقة الحدودية على علو منخفض.
وفي وقت سابق قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إنه لن يتم استقبال أي من المهاجرين غير النظاميين القادمين إلى بلاده من دول أميركا الوسطى، دون قرار قضائي.
وتصريح ترامب هذا يأتي بالتزامن مع محاولة قافلة مهاجرين غير نظاميين، تضم نحو 7 آلاف مهاجر من هندوراس وغواتيمالا والسلفادور، دخول الولايات المتحدة عبر المكسيك.
وأضاف أن إدارته ستواصل استخدام سياساتها الصارمة ضد المهاجرين غير النظاميين، مشيراً إلى إمكانية إغلاق الحدود الجنوبية للبلاد بشكل كامل في حال استدعى الأمر ذلك.

وفي 9 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، وقّع ترامب، مرسوما يقضي بحرمان المهاجرين غير النظاميين من حق اللجوء في البلاد. وقال ترامب، حينها، إنه يريد أن يصل المهاجرون إلى بلاده “بطرق قانونية”.

 

شبكة فلسطين الإخبارية  

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017