أعلن معنا

دولي

 

وفاة الزعيم التاريخي الكوبي فيدل كاسترو

26/11/2016 الساعة: 08:52
كاسترو,كوبا


 أعلن التلفزيون الكوبي الرسمي، وفاة الزعيم التاريخي للبلاد فيدل كاسترو، عن عمر 90 عاما.


وجاء إعلان الوفاة على لسان شقيقه راؤول، الذي خلفه في السلطة عام 2006.

وقال راؤول كاسترو عبر التلفزيون الوطني: "توفي القائد الأعلى للثورة الكوبية في الساعة 22.29 هذا المساء".

وأضاف راؤول أن "الجثمان سيحرق السبت"، قبل أن يختم إعلانه مطلقا هتاف الثورة: "هاستا لا فيكتوريا سيمبري" (حتى النصر دائما).

وكان الزعيم الكوبي هيمن على المشهد السياسي في بلاده منذ نجاح ثورة 1959 التي أنهت حكم الديكتاتور باتيستا، قبل أن يتحدى الولايات المتحدة لعقود، مختتما مسيرته بتسليم السلطة لشقيقه راؤول في 2006 بعد مرضه.

وفي أبريل 2011 تخلى عن آخر مسؤولياته الرسمية بصفته السكرتير الأول للحزب الشيوعي الكوبي لشقيقه راؤول، المسؤول الثاني في الحزب منذ تأسيسه عام 1965.

وتتميز كوبا بالتأييد والدعم للقضية الفلسطينية. وتجلى ذلك بزيارة وفد منظمة التحرير الفلسطينية برئاسة القائد الراحل ياسر عرفات لكوبا من 14-17/11/1974، وبإقامة مكتب دائم لمنظمة التحرير في هافانا، وبالبيانات المشتركة المتتالية التي كانت كوبا طرفا فيها، وبتصريحات القادة الكوبيين وخطبهم.

ويعرف عن كوبا أيضا مواقفها المؤيدة في منظمة الأمم المتحدة أو خارجها للحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني ومنها حقه في تقرير المصير والعودة وإقامة دولته المستقلة في فلسطين، وبإدانات كوبا المتكررة للصهيونية العنصرية وتنديداتها بالممارسات الإسرائيلية في الأراضي العربية المحتلة، وبمساندتها لكفاح منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني. وقد ظهر كل ذلك بوضوح في المؤتمر الأول للحزب الشيوعي الكوبي المنعقد في هافانا (17-22/12/1975).
 

التعليقات

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار