أعلن معنا

صحة

 

علام يدل سماع اصوات صفير في الاذن ؟

31/12/2016 الساعة: 09:48


 طنين الاذن هو نوع من أنواع الضوضاء على شكل رنين أو صفير تظهر من داخل الأذن أو الرأس فى أغلب الحالات لا يوجد أى خطر منه وينتهى بدون تدخل ولكن فى حالات أخرى قد يكون علامة على حالة مرضية خطيرة , طنين الأذن لا يمثل مرضاً قائماً بذاته ولكنه أحد الأعراض لمرض ما . ويعانى أكثر من 36 مليون امريكى من طنين الأذن وفى غالبية الحالات المريض فقط هو من يستطيع سماع الضوضاء الصادرة



إذا انتقل الشخص إلى غرفة معزولة صوتياً عن البيئة المحيطة فإنه يمكنه أن يسمع بشكل واضح الأصوات الداخلية الصادرة من الأذن والتى تحجبها عادة الضوضاء الخارجية المحيطة وفى حالة وجود أى عائق داخل مجرى قناة الأذن مثل الشمع أو جسم غريب فإن إحساسك بهذه الضوضاء سيصبح أوضح بكثير.     أسباب طنين الاذن :  مصدر طنين الأذن يكون غالباً من أحد أقسام الأذن سواء الخارجية , الوسطى , الداخلية أو نتيجة مشكلة فى المخ وعادة ما تنحصر الأسباب فى :   سوائل , إلتهابات أو أمراض الأذن الوسطى أو طبلة الأذن أو أمراض عظمية. تدمير النهايات الدقيقة للمستقبلات العصبية فى الأذن الداخلية وتزيد نسبة حدوث ذلك بتقدم العمر. التعرض لضوضاء شديدة مثل أصوات الأسلحة أو الموسيقى الصاخبة. بعض الأدوية أو مرض مينيير Meniere's syndrome . فى حالات نادرة قد يكون بسبب أمراض خطيرة مثل تمدد وعائى فى المخ أو ورم فى العصب السمعي .   تقييم الطنين :  يتم تقييم خطورة الحالة من خلال التاريخ المرضى و الفحص الطبي وبعض الفحوصات الخاصة لتحديد مصدر المشكلة. ومن المهم أن يعرف الطبيب نوع الطنين من حيث إن كان مستمر , متقطع أو نبضى أى مرتبط بنبضات القلب وإن كان مصاحب له تأثر للقدرة السمعية , فقدان للتوازن أو دوار .  كل الأشخاص الذين يعانون من طنين مستمر غير محدد المصدر يجب أن يخضعو لإختبار سمعي حيث يدل على نوع مشكلة السمع , بعض الفحوص الأخرى مثل الأشعة المقطعية أو الرنين قد تحتاج لإجراءها لإستبعاد وجود الأورام على الرغم من أنها نادرة الحدوث.   علاج الطنين :  بعد إجراء التقييم الشامل للحالة فسيرشح لك الطبيب العلاج على حسب سبب المشكلة الأصلى و درايتك بأسباب وأعراض الطنين تعتبر فى حد ذاتها جزءاً هاماً من العلاج.   الأدوية :  فى أحيانا كثيرة لا يوجد علاج واضح للطنين فربما يتحسن من تلقاء نفسه أو حتى قد يستمر فى الحدوث وتضطر للتعايش معه , بعض متخصصى أمراض الأنف والأذن يرجحون استخدام مادة النياسين فى علاج الطنين ولكن لا يوجد مرجع علمى مؤكد على دور هذه المادة فى العلاج , كما أن هناك مادة أخرى تسمى "جابابنتين" قد وجد من الأبحاث أنها تقلل من حدوث الطنين ولكنها لا تحد من الضوضاء نفسها ولا تؤدى دوراً واضحاً فى العلاج. أما بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من إكتئاب مصاحب للطنين فقد وجد أن استخدام مضادات الإكتئاب تحسن إلى حد ما من المشكلة .     وصفات لتحسين الحالة :  ابتعد عن الإكثار من الكافيين وكذلك من ملح الطعام و قلل من التدخين. استخدام مكملات غذائية من الزنك قد يساعد على تحسين الحالة , كما أن  استخدام الميلاتونين خاصة إذا كنت تعانى من صعوبة فى النوم  قد يساعد فى تحسين حالتك , أيضا استخدام نباتات مثل الجنكة Ginkgo biloba بالإضافة الى بعض العلاجات السلوكية قد تحسن من حالتك .     الوقاية : الشئ الوحيد الذى يمكنك عمله هو أن تحافظ على حاسة سمعك بحالة جيدة واليك بعض الإرشادات لتجنب طنين الأذن الناتج عن الضوضاء الشديدة :   لا تستخدم عصى تنظيف الأذن لأنها قد تدفع الشمع الى طبلة الاذن مسببة طنين. إذا كنت تتعرض لضوضاء شديدة فى محل عملك فيجب أن تلتزم بإرشادات الحماية فى العمل بارتداء السماعات أو واقيات الأذن الخاصة بذلك. إذا كنت تتواجد فى مكان به ضوضاء شديدة استخدم واقى للأذن ولا تستخدم كرات قطنية أو ما شابه لأنها قد تلتصق بداخل أذنك كما أنها لن تحمى الأذن من الضوضاء ذات الشدة المرتفعة. احترس فى استخدام الموسيقى إذا كنت ترتدى سماعات بينما يستطيع الآخرين سماع صوت الموسيقى أو لا تستطيع أنت سماع أصوات الآخرين فهذه أعلى من احتمال أذنيك. بالنسبة للأنشطة اليومية التى قد ينتج عنها ضوضاء مثل استخدام مصفف الشعر أو مفارم اللحم المنزلية فمن الأفضل استخدام أداة لوقاية الأذن أيضا عند القيام بهذه الأنشطة. قلل من المواد المحتوية على الكافيين و ابتعد عن التدخين فهذه المواد تزيد من احتمال حدوث الطنين عن طريق تقليل انسياب الدم إلى أجزاء الأذن الداخلية كما أنها تزيد فرصة حدوث إلتهابات الأذن. تزيد فرصة تعرضك لطنين الأذن إذا كنت من أصحاب الوزن الزائد فمن المهم أن تحافظ على لياقتك البدنية وممارسة الرياضة الخفيفة بشكل منتظم.   إذا كنت تعانى من الطنين بالفعل فإليك بعض الإرشادات لتقليل حدة الطنين :  ابتعد عن التعرض للضوضاء . اضبط ضغط دمك .  قلل من استخدام ملح الطعام .  قلل من تناول الكافيين والكولا والتدخين .  عالج التوتر .   وأخيراً …. لا تركز اهتمامك على مشكلة الطنين لأنها ستزيد سوءاً , احصل على الراحة التى يحتاجها جسدك , مارس الرياضة , ابتعد عن استخدام الاسبرين بكميات كبيرة.

 

التعليقات

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار

الأكثر تفاعلاً +