أعلن معنا

شؤون اسرائيلية

 

بالصور المئات يشيعون الشهيد أبو القيعان في أم الحيران

24/01/2017 الساعة: 18:39
عرب,اسلام,ماليزيا


 شيع المئات من المواطنين الفلسطينيين بالأراضي المحتلة عام 48، جثمان الشهيد يعقوب أبو القيعان (47 عاما) بعد ظهر اليوم، الثلاثاء، في قرية أم الحيران بالنقب المحتل.


وتسلمت العائلة جثمان ابنها الشهيد بعد احتجاز نحو أسبوع من معهد الطب الشرعي في أبو كبير، عقب استشهاده برصاص شرطة الاحتلال خلال هدم المنازل في قرية أم الحيران يوم الأربعاء الماضي.

وقالت زوجة الشهيد أبو القيعان، عندما وصول جثمانه إلى أم الحيران: "قتلوه بدم بارد، لم يتركوا له مفرا، أرادوا ذلك منذ أن دخلوا القرية، رقصوا على دمه من أجل مكاسب سياسية". وأضافت: "سينتقم الله لدمه ولأولاده ولدمعاتهم...".

وشاركت شخصيات بارزة من قيادات الأحزاب العربية والإسلامية في الداخل المحتل على رأسهم الشيخ رائد صلاح بجنازة الشهيد.

وأغلقت الشرطة كل الطرق المؤدية إلى حورة وأم الحيران، وحاولت منع الجماهير من الوصول إلى المنطقة للمشاركة في جنازة الشهيد، وانتشرت قواتها بكثافة.

بدورها قالت ابنة الشهيد، نسرين أبو القيعان، لموقع "عرب 48" إننا: "نعيشُ في حزنٍ مستمر منذ لحظة قتل والدي، ولكنّنا الآن أكثر ارتياحًا لتحرير الجثمان كي نقوم بالواجب تجاه أبي ونقله إلى مثواه الأخير كما ينبغي".

ووجهت أبو القيعان رسالة مفادها أنه: "يجب أن يبقى المجتمع واقفًا على قدميه لغاية أن تبطل هذه الدولة سياسة الهدم".

وأصدرت المحكمة العليا الصهيونية أمس قرارا بأغلبية قاضيين مقابل واحد، قبول الالتماس الذي طالب بتسليم جثمان الشهيد أبو القيعان، والذي تقدم به مركز "عدالة" ومركز "الميزان" باسم زوجة الشهيد والنائب طلب أبو عرار.

وجاء في قرار المحكمة أنها: "تأمر الشرطة بتحرير جثة الشهيد وتسليمها لعائلته، وأن تجري الجنازة خلال ساعات النهار، وليس في ساعات الليل، دون أي قيود على عدد المشاركين في المسيرة الجنائزية التي تستغرق نحو ساعتين، بحسب المطلوب، من أم الحيران إلى حورة".
 
 
 
 

المزيد من الصور

بالصور المئات يشيعون الشهيد أبو القيعان في أم الحيران

بالصور المئات يشيعون الشهيد أبو القيعان في أم الحيران

التعليقات

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار