أعلن معنا

شؤون اسرائيلية

 

الصفقة: الهستدروت مقابل رئاسة حزب العمل

03/03/2017 الساعة: 07:19


 كشفت القناة الإسرائيلية الثانية، مساء الخميس، تسجيلًا لمحادثة جمعت عضو الكنيست عن 'المعسكر الصهيوني'، إيتان كابل، وثلاثة آخرين يعترف فيها حول نيته دعم عضو الكنيست من الحزب ذاته، شيلي يحيموفيتش لرئاسة الهستدروت، مقابل دعمها لتوليه رئاسة حزب العمل.


وتناقلت وسائل الإعلام مؤخرًا أنباء حول الصفقة، خاصة بعد إعلان يحيموفيتش ترشحها لرئاسة الهستدروت عن طريق كتلة 'البيت الاجتماعي' التي يملكها كابل، لكن لم يورد أي مصدر دليلًا على وجودها فعلُا، في ظل إنكار كابل ويحيموفيتش وجود اتفاق كهذا، حتى كشف تسجيل المحادثة.

وبحسب القناة، قال كابل في جلسة جمعته مستشاره القضائي ورئيس كتلة 'البيت الاجتماعي'، إيتسيك يوئيل، والوصي على الكتلة، ليئون بن لولو.

وقال كابل في المحادثة إنه سيسمح لشيلي باستخدام الكتلة للترشح لرئاسة الهستدروت وسيدعمها في ذلك، مقابل الحصول على دعمها له لتولي رئاسة حزب العمل مكان يتسحاك هرتسوغ، مؤكدًا 'أريد مساعدتكم لتحقيق ذلك، منحتكم هذه الكتلة كوديعة، وآن الأوان'.

وجرت المحادثة قبل نحو شهر، بعد اعتراض بن لولو ويوئيل على ترشح شيلي يحيموفيتش من خلال كتلة كابل، إذ يوفر الترشح عن طريق كتلة موجودة على يحيموفيتش جمع آلاف التواقيع المؤيدة لها، وهو أمر صعب الحدوث.

وقال لهم كابل إن 'الكتلة أقيمت من أجل تقدمي الشخصي وليس من أجل الهستدروت، قلت لكم ذلك طوال الوقت، لا تهمني الهستدروت، هذه فرصة لا تعوض لرئاسة حزب العمل، وهذه الفرصة لن تتكرر، أنت تعلم أن لا أحد ينتظرك في الحياة السياسية، هناك فرص عليك استغلالها'.
 
 
عرب 48

التعليقات

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار