اعتقال شاب أثناء اقتحام المستوطنين لباحات الأقصى
تاريخ النشر: الأحد 09/02/2014 09:35
اعتقال شاب أثناء اقتحام المستوطنين لباحات الأقصى
اعتقال شاب أثناء اقتحام المستوطنين لباحات الأقصى

 شرعت مجموعات صغيرة من المستوطنين اقتحامها للمسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحماية وحراسة عناصر من الوحدات الخاصة في شرطة الاحتلال.


وقاد أولى هذه المجموعات الحاخام المتطرف 'يهودا غليك' والذي تولى تقديم شرح حول أسطورة وخرافة الهيكل المزعوم مكان الأقصى.

وتتركز جولات المستوطنين في المنطقة الممتدة أمام بوابات الجامع القبلي ومُسطح المُصلى المرواني والمنطقة المعروفة باسم 'الحُرش' الواقعة بين باب الأسباط والمُصلى المرواني.

وفي تطور لاحق، اعتقلت شرطة الاحتلال من باحات المسجد الأقصى الشاب أكرم الشرفا أحد طلبة حلقات العلم واقتادته إلى أحد مراكزها خارج المسجد الأقصى.

في الوقت ذاته، يتواجد عدد من المُصلين من أبناء البلدة القديمة في القدس المحتلة ومن طلبة حلقات العلم وطلبة عدد من مدارس المدينة والذين ينتشرون في باحات ومرافق المسجد المتعددة.

من جانبها، واصلت شرطة الاحتلال المُتمركزة على بوابات المسجد الأقصى الرئيسية 'الخارجية' إجراءاتها المشددة بحق الشبان والشابات الذين يؤمّون المسجد الأقصى ويتم احتجاز بطاقاتهم الشخصية على هذه البوابات إلى حين خروجهم من المسجد.

وكان المسجد الأقصى شهد مواجهات عنيفة ضد قوات الاحتلال التي اقتحمت المسجد عقب صلاة الجمعة أول من أمس، أصيب واعتقل خلالها عدد من المُصلين، الذين عبروا عن احتجاجهم ورفضهم لاقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى وتدنيسه.

تم طباعة هذا المقال من موقع أصداء (asdaapress.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)