العاهل الأردني يبحث مع نتنياهو الأوضاع في القدس
تاريخ النشر: الأحد 16/07/2017 10:33
العاهل الأردني يبحث مع نتنياهو الأوضاع في القدس
العاهل الأردني يبحث مع نتنياهو الأوضاع في القدس

بحث العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في اتصال هاتفي الليلة الماضية، التوتّر في مدينة القدس المحتلة بفعل إغلاق سلطات الاحتلال للمسجد الأقصى في وجه المصلين المسلمين.

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء الأردنية الرسمية؛ فقد شدّد العاهل الأردني خلال الاتصال الذي بادر إلى إجرائه مساء السبت، على "رفض بلاده المطلق لاستمرار إغلاق الحرم الشريف وإدانته لهجوم القدس الذي وقع أمس الأول (الجمعة)، ورفضه العنف بجميع أشكاله وخصوصا في الأماكن المقدسة وأماكن العبادة".

كما أكد الملك عبدالله الثاني على "أهمية التهدئة ومنع التصعيد في الحرم القدسي الشريف"، داعيا إلى "عدم السماح لأي جهة بتقويض الأمن والاستقرار وفتح المجال أمام المزيد من أعمال العنف والتطرف".

ونفذ ثلاثة شبان فلسطينيون من بلدة "أم الفحم" شمال فلسطين المحتلة، الجمعة الماضة، عملية إطلاق نار قرب "باب الأسباط" (أحد أبواب المسجد الأقصى)، ما أدى إلى مقتل جنديين إسرائيليين اثنين وجرح عدد آخر، واستشهاد منفذي العملية الثلاثة.

وتتمتّع الأردن بالوصاية على مدينة القدس بموجب القانون الدولي الذي يعدّها آخر سلطة محلية مشرفة على المقدسات في المدينة قبل احتلالها من قبل إسرائيل.

يذكر أن دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس تتبع لوزارة الأوقاف في الأردن، والتي تشرف على غالبية موظفي المسجد ومرافقه ضمن مساحة 144 دونما، تضم الجامع القبلي ومسجد قبة الصخرة، وجميع مساجده ومبانيه وجدرانه وساحاته وتوابعه فوق الأرض وتحتها والأوقاف الموقوفة عليه أو على زواره، وذلك بالتعاون مع وزارة الأوقاف الفلسطينية. 

 

تم طباعة هذا المقال من موقع أصداء (asdaapress.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)