234 ألف وافد أجنبي سددوا ضريبة الإصلاح السعودي.. كيف؟
تاريخ النشر: الجمعة 06/07/2018 06:59
234 ألف وافد أجنبي سددوا ضريبة الإصلاح السعودي.. كيف؟
234 ألف وافد أجنبي سددوا ضريبة الإصلاح السعودي.. كيف؟

أظهرت بيانات رسمية صدرت، فقدان 234.2 ألف أجنبي لوظائفهم في القطاعين الخاص والعام بالسعودية، خلال الربع الأول من 2018.


وأشارت بيانات حديثة أصدرتها الهيئة العامة للإحصاء، تراجع عدد الموظفين الأجانب إلى 10.18 ملايين فرد نهاية الربع الأول 2018، مقابل 10.42 ملايين نهاية الربع الرابع 2017.


وانخفض عدد الموظفين السعوديين إلى 3.15 ملايين مشتغل مع نهاية الربع الأول من العام الجاري، مقابل 3.16 ملايين في الربع الرابع من العام الماضي.


وتخالف هذه الأرقام، الخطوات التي نفذتها المملكة بتوطين عديد القطاعات الاقتصادية في المملكة، في قطاعات الاتصالات والتأمين والقيادة، وبعض أسواق التجزئة.


وتعتمد السعودية وبقية دول الخليج، بشكل كبير على العمالة الأجنبية. لكن خطط تنويع العائدات والابتعاد عن الاعتماد بشكل أساسي على عائدات النفط، ساهمت بشكل كبير في اتجاه حكومات الدول الخليجية والعربية إلى سياسة التوطين. ومع زيادة الرسوم على الوافدين والمقيمين، ارتفعت تكلفة المعيشة ما تسبب في هروب شريحة كبيرة من العمالة وعودتها إلى بلادها.


وانخفض عدد موظفي القطاعين الخاص والعام بالسعودية بنهاية الربع الأول من العام الجاري، إلى نحو 13.33 مليون فرد، من 13.58 مليون نهاية الربع الرابع من العام الماضي، حسب بيانات الهيئة.
وارتفع معدل البطالة بين السعوديين خلال الربع الأول 2018، إلى 12.9 بالمئة، من 12.8 بالمائة في الربع الرابع 2017.
 

تم طباعة هذا المقال من موقع أصداء (asdaapress.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)