الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وفعاليات البلدة القديمة بنابلس ينظمون مهرجان فرحة عيد
تاريخ النشر: السبت 08/06/2019 12:11
الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وفعاليات البلدة القديمة بنابلس ينظمون مهرجان فرحة عيد
الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وفعاليات البلدة القديمة بنابلس ينظمون مهرجان فرحة عيد

حضره أكثر من 6 الاف شخص
الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وفعاليات البلدة القديمة بنابلس ينظمون مهرجان فرحة عيد
نابلس:
نظم الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين وفعاليات ومؤسسات البلدة القديمة بنابلس، بدعم من بلدية نابلس وغرفة تجارة وصناعة نابلس وملتقى رجال الاعمال مهرجان فرحة عيد مع محبوب الاطفال عمو صابر ، ضمن حملة البلدة القديمة تجمعنا، على مدرجات متنزه جمال عبد الناصر بحضور اكثر من 6 الاف شخص بينهم 35 بالمائة نساء وقسم كبير من الاطفال والعائلات.
وبدا المهرجان بالسلام الوطني الفلسطيني ثم الوقوف وقراءة الفاتحة على ارواح الشهداء، لتبدأ الفقرات الرسمية بكلمة فعاليات ومؤسسات البلدة القديمة التي القاها مهدي ابو غزالة مقدما الشكر لحركة فتح وفعاليات البلدة القديمة الذين كلفوه بالقاء الكلمة ومهنئا للحضور بالعيد.
وأضاف ان الحفل يختتم فعاليات سلسلة فعاليات البلدة القديمة تجمعنا التي بدأت قبيل قدوم شهر رمضان وشملت تنظيف وتزيين الشوارع والاحياء والامسيات الرمضانية من اجل اعادة البهجة للبلدة القديمة، كما كانت للنهوض بالواقع المؤلم الذي عاشته البلدة.
من جانبه تحدث شاهر سعد الامين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين عن فكرة المهرجان، الذي جاء لاضفاء البهجة في نفوس الاهالي في اختتام فعاليات البلدة القديمة تجمعنا، بعد عمل متواصل ابرزها كونها تمتاز بالشهداء والجرحى والمعتقلين والمبعدين، وكان يخشاها الاحتلال وكل اركانه وكانوا يسمونها بالقصبة.
وشدد سعد على اهمية العمل الجماهيري والشعبي والذي جاء مهرجان اليوم تتويجا بالاختتام لفعاليات متواصلة بالليل والنهار، موجها التحية لكل فعاليات البلدة القديمة.
وقال سعد ان مهرجان اليوم يوجه رسالة ان هناك مؤسسة وهي الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين كانت عنوانا وحاضنة لكل العمل النقلبي والوطني، وهي توحد الشعب بوجه الاحتلال، واستطاع الاتحاد ان ينصع الكثير من اجل الطبقة العاملة وان ينجز قانون للعمال، ناهيك عن العناوين الكثيرة الاخيرة,
ونوه سعد الى ان الاتحاد العام ومن خلال فعالياته يسعى لان يكون تكامل في العمل الجماهيري، موجها التحية لشباب البلدة القديمة، الذي واصلوا الليل بالنهار لاختتام فعالياتهم.
مضيفا ان الاتحاد كان ومازال الحاضن للمؤسسات والفعاليات والأحزاب ويسعى دوما لاحتضان كل الفعاليات والانشطة النقابية والجماهيرية والوطنية لانه بيت الشعب على الدوام.
وقد تفاعلت الجماهير التي غصت بها اروقة المدرج وساحاته بعمو صابر وفرقته. 

 

تم طباعة هذا المقال من موقع أصداء (asdaapress.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)