أكشن إيد- فلسطين تواصل أنشطتها بمناسبة اليوم العالمي للشباب
تاريخ النشر: الأربعاء 21/08/2019 16:11
أكشن إيد- فلسطين تواصل أنشطتها بمناسبة اليوم العالمي للشباب
أكشن إيد- فلسطين تواصل أنشطتها بمناسبة اليوم العالمي للشباب


توصل مؤسسة الأكشن إيد - فلسطين أنشطتها لغاية اليوم بمناسبة العالمي للشباب من خلال تنظيم مجموعة من الأنشطة مع الشركاء والفاعلين لإعادة التأكيد على إلتزامها إزاء تمكين الشباب الفلسطيني، يصادف اليوم العالمي للشباب 12 آب من كل عام،حيث يحمل شعار: " النهضة بالتعليم" لهذا العام والذي يرتبط بتدخلات مؤسسة الأكشن إيد- فلسطين ضمن برامج الشباب التي تضمن التعليم الشمولي والمتساوي الرسمي وغير الرسمي الذي يعزز الفرص التعليمية للجميع وجعل التعليم أكثر ارتباطا بإحتياجات سوق العمل.


تم تنظيم أنشطة المناظرة وورشات العمل لاشراك الشباب في مناقشة أمورالتعليم والتوظيف، للخروج بورقة موقف حول الشعار لمناقشته مع صناع القرار ذوي العلاقة.
تعمل مؤسسة الأكشن ايد-فلسطين منذو تأسيسها مع المؤسسات الشبابية للنهضة بالتعليم من خلال الشراكة مع المؤسسات الحكومية والمؤسسات التربوية وغيرهم من الفاعلين وتنفيذ حملات الضغط والمناصرة لصالح سياسات التعليم وتطوير برامج تكاملية تدريبية لتحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية لشباب اليوم كوسائل لمواجهة تحديات البطالة والبطالة المقنعة. تساهم مؤسسة الأكشن إيد-فلسطين في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة للعام 2030 من خلال ضمان وصول الشباب الفلسطيني لتطوير مهاراتهم المهنية والفنية، وفرص العمل اللائق والريادة وتضييق الفجوة القائمة المبنية على النوع الاجتماعي وزيادة الصمود الاقتصادي للمجتمع الفلسطيني في الأراضي الفلسطينية المحتلة. وهذا يهدف الى تقليل الفجوة في عدم تطابق بين المهارات التي يمتلكها الخريجون والمهارات المطلوبة في سوق العمل وهذا ما يعرف بالبطالة الهيكلية
بالإضافة إلى ذلك، تعززمؤسسة الأكشن ايد-فلسطين التمكين الاقتصادي للشباب من خلال دعم وتمويل فرص تدريبية مدفوعة الاجر ومشاريع ريادية، بالإضافة إلى دعم إنشاء مشاريع صغيرة تساهم في خفض معدل البطالة بين صفوف الشباب من كلا الجنسين.
علق المدير العام للمؤسسة في الأراضي الفلسطينية، ابراهيم بريغيث " نعمل من خلال برامجنا على دعم تعزيز المهارات الحياتية والوظيفية للشباب الفلسطيني، بالشراكة مع عدد من المؤسسات المهنية المتخصصة والتعليمية والمجتمعية والجامعات وكذلك تعزيزالمشاركة المدنية والديمقراطية للشباب من خلال عدد من مشاريع وأنشطة التي تسهم في اشراكهم في منظمات المجتمع المدني التي تخدم مجتمعاتهم".
شارك حوالي 2500 شاب وشابة من الضفة الغربية وقطاع غزة في برامج أكشن إيد خلال العام 2018. حيث أن 60% منهم شابات بين الفئة العمرية 18-29 عام.

نبذة عن أكشن أيد
أكشن إيد هي اتحاد عالمي يعمل من أجل عالم خالٍ من الفقر والظلم. إنها مؤسسة خيرية دولية رائدة تعمل في أكثر من 45 دولة مع أفقر النساء، الشباب والأطفال في العالم لتغيير حياتهم نحو الأفضل. يقدم موظفو أكشن أيد المحليون دعمًا فوريًا مباشرًا للنساء، الشباب والأطفال الذين يعيشون على هامش الحياة. نطالب جميعاً بالعمل على على كافة المستويات، المحلية والوطنية والدولية. نحن نؤمن بأننا رسالتنا تهدف لإنجاز تغييرات دائمة في حياة من نعمل معهم حول العالم 

 

تم طباعة هذا المقال من موقع أصداء (asdaapress.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)