اجتماع لجامعة الدول العربية وقمة فلسطينية مصرية لبحث صفقة القرن
تاريخ النشر: السبت 01/02/2020 10:08
اجتماع لجامعة الدول العربية وقمة فلسطينية مصرية لبحث صفقة القرن
اجتماع لجامعة الدول العربية وقمة فلسطينية مصرية لبحث صفقة القرن

 يجتمع مجلس جامعة الدول العربية في دورته غير العادية على مستوى وزراء الخارجية العرب اليوم السبت بمقر الجامعة، لمناقشة الموقف العربي من الخطة الأميركية للسلام.

 

وسيلقي الرئيس عباس بيانا رئيسي وتاريخي، وسيتم الاستماع لكلمات من وزراء الخارجية العرب، للرد على صفقة القرن.

 

وأكدت الجامعة العربية أن الشعب الفلسطيني الصامد هو السند الحقيقي للقضية، والضمانة الأهم لعدم التفريط في أيٍ من ثوابتها.

 

كما أكدت أن العرب سندا للفلسطينيين، وأن العرب لن يتخلوا عن الفلسطينيين، مُشددًا على أن النضال من أجل قضية فلسطين العادلة ليس نضالاً فلسطينيًا فحسب، وإنما هو نضالٌ عربي جماعي.

 

وشدد أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، على أهمية خروج اجتماع الغد بنتائج تخدم الموقف الفلسطيني وتدعمه، مؤكدًا للرئيس الفلسطيني أن توقيت الطرح الأميركي والطريقة التي عُرض بها يثيران علامات شك عديدة، ويقتضيان رد فعل محكمًا من العرب.

 

وقبيل اجتماع مجلس الجامعة العربية، سيلتقي الرئيس عباس نظيره المصري الرئيس عبد الفتاح السيسي،

 

أعلن سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية دياب اللوح، أن الرئيس محمود عباس بهدف التشاور العميق بين الرئيسين حول "صفقة القرن" الأمريكية الإسرائيلية.

 

وقال سفير دولة فلسطين بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية دياب اللوح إن الرئيس يؤكد دائما أن ما نريده من الأشقاء العرب تأكيد الموقف العربي الذي يقول نقبل ما يقبله الفلسطينيون ونرفض ما يرفضونه، ونحن أصحاب الحق الشرعي والأصيل في فلسطين.

 

وقال السفير اللوح، إن هدف مشاركة الرئيس محمود عباس في اجتماع وزراء الخارجية العرب، هو صياغة موقف عربي واحد فيما يتعلق ب"صفقة القرن"، حيث سيستمع وزراء الخارجية إلى كلمة من سيادته تؤكد الموقف الفلسطيني الرافض لهذه الصفقة.

(وكالة معا).

تم طباعة هذا المقال من موقع أصداء (asdaapress.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)