الرئيسية / أخبار / دولي
ماكرون يفوز برئاسة فرنسا ولوبان تقر بالهزيمة
تاريخ النشر: الأحد 07/05/2017 22:34
ماكرون يفوز برئاسة فرنسا ولوبان تقر بالهزيمة
ماكرون يفوز برئاسة فرنسا ولوبان تقر بالهزيمة

باريس -

فاز مرشح الوسط إيمانويل ماكرون بحوالي 66% من الأصوات بحسب النتائج الأولية للجولة الحاسمة من انتخابات الرئاسة الفرنسية، بينما أقرت منافسته مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان بهزيمتها واتصلت به هاتفيا لتهنئته.

وبحسب تقديرات معهدي الاستطلاع "إيفوب" و"هاريس إنتراكتيف"، حصد ماكرون 65,5% و66,1% من الأصوات، وذلك بعد أن توقعت ثلاثة استطلاعات للرأي نشرت اليوم -وفقا لوسائل إعلام بلجيكية- فوزه بنسب تتفاوت بين 60% و64% من الأصوات.

وفي أول تصريحاته بعد فوزه، قال ماكرون لوكالة الصحافة الفرنسية إن "صفحة جديدة من تاريخنا الطويل بدأت... صفحة لعودة الأمل والثقة من جديد".

وأجرى ماكرون ولوبان اتصالا هاتفيا "قصيرا ووديا" قبل عشر دقائق من إعلان النتائج، وفق ما أفادت أوساط ماكرون.

وبدورها، أشادت لوبان "بنتيجة تاريخية وكبيرة" لحزبها الجبهة الوطنية في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية، وقالت في بيان مقتضب إنها اتصلت بماكرون لكي تتمنى له "النجاح" في مواجهة "التحديات الكبرى"، معلنة أنها ستقود حزبها إلى الانتخابات التشريعية المقررة في يونيو/حزيران.

واعتبر المسجد الرئيسي في باريس أن فوز ماكرون يعطي الأمل لمسلمي فرنسا بأن بوسعهم العيش في انسجام واحترام للقيم الفرنسية.

إقبال

وقبل ثلاث ساعات من إغلاق صناديق الاقتراع، أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية أن نسبة الإقبال على التصويت سجلت 65.30%، وهي نسبة أعلى من المسجلة عند الوقت نفسه من انتخابات عام 2012 التي بلغت 61.96%.

وأشارت توقعات في وقت سابق إلى أن جولة الإعادة بين ماكرون ولوبان ستشهد معدلات امتناع عالية عن التصويت، حيث لا يجد ناخبو اليسار أو المحافظون أنفسهم متحمسين لأي منهما، بينما يغيب للمرة الأولى منذ ستين عاما الحزبان التقليديان الاشتراكي والجمهوريون عن الجولة الثانية.

ونظمت الانتخابات وسط ظروف أمنية مشددة في ظل حالة الطوارئ المفروضة على البلاد منذ يناير/كانون الثاني 2015. وحشدت الداخلية الفرنسية أكثر من خمسين ألفا من عناصر الشرطة والدرك لتأمين الاقتراع.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن الشرطة الفرنسية أخلت محيط الباحة الخارجية لمتحف اللوفر ضمن إجراء أمني احترازي لاختبار الجاهزية الأمنية، وذلك في المنطقة التي يفترض أن يحتفل فيها ماكرون بفوزه بعد صدور النتائج الأولية للانتخابات .

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017