الرئيسية / ثقافة وأدب
"قديم جديد" تدريب يهدف لإعادة إستخدام الملابس القديمة يعقده مركز يافا الثقافي
تاريخ النشر: الأثنين 08/05/2017 16:10
"قديم جديد" تدريب يهدف لإعادة إستخدام الملابس القديمة  يعقده مركز يافا الثقافي
"قديم جديد" تدريب يهدف لإعادة إستخدام الملابس القديمة يعقده مركز يافا الثقافي

على مدار أربعة أيام تدريبية عقد مركز يافا الثقافي تدريباً حول إعادة استخدام الملابس القديمة لمجموعة من سيدات مخيم بلاطة والمناطق المحيطة به في مدينة نابلس، ويهدف لدعم وتمكين النساء وزيادة مشاركتهن المجتمعية، وذلك ضمن مشروع "المزيد من فرص العمل" المنفذ من قبل المؤسسة الفلسطينية للتمكين والتنمية المحلية "REFORM".

وحمل التدريب شعار "قديم ..جديد" تعلمت فيه مجموعة من النساء أفكاراً جديدةً حول إعادة استخدام الملابس القديمة بطرق إبداعية، والإستفادة منها بصناعة حقائب بأشكال عدة، وصناعة "عُلب" للإكسسوارات و"علاّقات" متعددة الأغراض، و"دعاسات" مختلفة الأحجام والأشكال، وذلك من خلال استخدام مجموعة من الأقمشة والملابس المستخدمة.

بدورها أشارت المدربة فوزية شلباية أن مثل هذه التدريبات والورشات من شأنها رفع قدرات النساء العملية، وجعلهن قادرات على إنشاء مشاريع تدعمهن وتمكنهن إقتصادياً في مجتمعاتهن، لا سيما النساء اللواتي لا يمتلكن فرصة للعمل.

ويأتي هذا التدريب بهدف تعزيز دور النساء وزيادة مشاركتهن المجتمعية وتمكينهن إقتصادياً، وفق ما ذكره منسق الأنشطة والبرامج في مركز يافا الثقافي إبراهيم الجمال، والذي أوضح أن مشروع "المزيد من فرص العمل" يستمر لمدة عام.

وتسعى المؤسسة الفلسطينية للتمكين والتنمية المحلية-REFORM بالنيابة عن مجموعة "سوا سوا" من خلال مشروع "المزيد من فرص العمل" إلى تعزيز شراكة المرأة والشباب في المناطق المهمشة والأقل حظاً- سيما الفئات التي لم تستطع الحصول على فرص تعليمية تساندهم في الانخراط في السوق المحلي- على الانخراط في سوق العمل بشكل معمق، ويعمل المشروع على النهوض بواقع القدرات الذاتية للفئات المستهدفة، وتمكينهم من قيادة عمليات انتاجية تلبي احتياجاتهم، فيما يتولى المشروع بناء شراكات قادرة على تسويق منتجات المشاركين، وتعظيم قدراتهم المتصلة بالتسويق، وادارة المشاريع.

ويشتمل مشروع "المزيد من فرص العمل" على عدة مسارات تدريبية تتعلق بالدعم النفسي والاجتماعي، وبناء قدرات المشاركات حول إدارة المشاريع وبناء المهارات الشخصية، واستخدام الإعلام والتكنولوجيا في زيادة الإنتاج، وتدريبات تتعلق بالتحويل المجتمعي، وإعادة التدوير. ويهدف المشروع إلى تعزيز شراكة المرأة والشباب في المناطق المهمشة والأقل حظا لا سيما الفئات التي لم تستطع الحصول على فرص تعليمية لتساندهم على الانخراط في سوق العمل بشكل معمق، والنهوض بواقع القدرات الذاتية للفئات المستهدفة، وتمكينهم من قيادة عمليات إنتاجية تلبي احتياجاتهم، و بناء شراكات قادرة على تسويق منتجات المشاركين، وتعظيم قدراتهم المتصلة بالتسوق، وإدارة المشاريع.

"سوا سوا" هي بمثابة مبادرة من منظمات المجتمع المدني، وجدت بالشراكة مع "ZFD" لخدمة السلم الأهلي -الجمعية الألمانية للتعاون الدولي GIZ"" الممولة من الحكومة الألمانية - ، ومركز غراس في بيت لحم، ومركز مدى الابداعي في بلدة سلوان، ومركز الطفل الفلسطيني في مخيم شعفاط، ومركز يافا الثقافي في مخيم بلاطة، ومنتدى الجنسانية. ومؤسسة REFORM وتهدف إلى تعزيز الهوية الفلسطينية الجامعة والتأثير على الأجيال الفلسطينية للتغلب على التفكك والتجزؤ وتعزيز الاندماج في المجتمعات المحلية من خلال الأنشطة المشتركة في مجال الثقافة والفنون والرياضة، وتتضمن هذه المبادرة لجنة توجيهية تضم ممثلين عن المنظمات الشريكة وهم المسؤولون عن التخطيط والتنظيم.
 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017