الرئيسية / أخبار / اقتصاد
(( المستهلك )) تدعو الصناعات الغذائية لوقف التوريد للمتاجر المستمرة بعرض المياه والعصائر في الشمس
تاريخ النشر: الخميس 06/07/2017 13:51
(( المستهلك )) تدعو الصناعات الغذائية لوقف التوريد للمتاجر المستمرة بعرض المياه والعصائر في الشمس
(( المستهلك )) تدعو الصناعات الغذائية لوقف التوريد للمتاجر المستمرة بعرض المياه والعصائر في الشمس

رام الله – دعا اليوم صلاح هنية رئيس جمعية حماية المستهلك في محافظة رام الله والبيرة المنسق العام لائتلاف جمعيات حماية المستهلك الشركات الفلسطينية في قطاع الاغذية الى وقف توريد منتجاتها لصالح المتاجر المخالفة لشروط السلامة والتي تصر على عرض وتخزين المنتجات تحت اشعة الشمس وعلى الارصفة، الامر الذي يضر بمصلحة المستهلك الذي يجب ان يصل الى منتجات آمنة وصحية وسليمة.
وتوقفت سكرتارية ائتلاف جمعيات حماية المستهلك امام خطورة هذه الظاهرة وقامت بتوثيق هذه التجاوزات وقامت بنشرها عبر الموقع الالكتروني ومواقع التواصل الاجتماعي دون الاشارة لاسماء المحلات الا ان التمادي في موجة الحر الاخيرة زاد عن حده بحيث بات المواطن مصدر المعلومة الاساسية يوثق ويرسل للائتلاف الصور والتجاوزات، واقرت السكرتارية مخاطبة اتحاد الصناعات الغذائية الفلسطينية من أجل توجيه عناية الشركات لعدم التوريد للمتجاوزين خصوصا تجار جملة الجملة الذين يوزعون على المحلات الاخرى والذين تظهر لديهم التجاوزات بشكل واضح.
وأضاف هنية أن إجراء قانونيا يجب ان يتخذ بحق المخالفين من قبل جهات الاختصاص التي تحمل صفة الضابطة العدلية، خصوصا ان اقبالا على استهلاك المياه المعدنية والعصائر في موجة الحر وفصل الصيف قد تضاعف ولا يعقل ان يبتاع المستهلك مياه معروضة في العراء وتفقد عناصرها ذات الفائدة.


وأشار اياد عنبتاوي رئيس الجمعية في محافظة نابلس عضو سكرتارية الائتلاف ان جهدا بذل ولا زال عبر التوعية والمتابعة الميداينة والرسائل الاعلامية الا أن الامر استمر على حاله، وبات من الضرورة ان نقوم في الائتلاف بالكشف عن الاسماء ودعوة المواطن لمقاطعة شراء المواد الحساسة من تلك المتاجر.
وقال محمد داود رئيس الجمعية في محافظة قلقيلية عضو السكرتارية اننا توجهنا للمتاجر وتحدثنا معهم وطالبناهم بالكف عن عرض المنتجات الحساسة تحت اشعة الشمس، الا ان المطلوب اجراء قانونيا رادعا ومقاطعة التوريد من قبل الشركات الفلسطينية.
واشادت رانية الخيري امين سر الجمعية في محافظة رام الله والبيرة بجهد بلدية البيرة بازالة العوائق عن الارصفة واتاحتها للمشاة، وقيامها بازالة البضائع والسلع عن الارصفة كجزء من عملية التنظيم الشاملة الامر الذي سيقلل في البيرة عرض المياه المعدنية والعصائر ووضع الثلاجات على الارصفة في ظل حرارة عالية، وهذا يبرز الدور المهم للبلديات في هذا المجال.

 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017