الرئيسية / أخبار / محلية
معرض فني في إستونيا يسلط الضوء على اللاجئين الفلسطينيين
تاريخ النشر: الخميس 10/08/2017 13:24
معرض فني في إستونيا يسلط الضوء على اللاجئين الفلسطينيين
معرض فني في إستونيا يسلط الضوء على اللاجئين الفلسطينيين

 افتُتح في العاصمة الإستونية تالين معرضاً فنياً يحمل اسم "كسر الأبواب" يضم صورا فوتوغرافية تتحدث عن جوانب عدة من الحياة في فلسطين بعدسة المصورة الفوتوغرافية "كارولين كروز"، وذلك بالتعاون مع مركز يافا الثقافي في نابلس.


وأقيم المعرض في "متحف الاحتلال" في تالين ويستمر حتى السابع عشر من شهر أيلول القادم، ويسلط الضوء على قضية اللاجئين الفلسطينيين من خلال عرض مجموعة من الصور الملتقطة في مخيم بلاطة للاجئين الفلسطينيين.


وركزت المصورة "كارولين" في صورها المعروضة على الجيل الرابع من أجيال النكبة الفلسطينية في المخيم، وضمنّت صورها "المفتاح" كرمز بارز يدل على قضية اللاجئين وتمسكهم بحق العودة من خلال إبرازها لأطفال يحملونه بأيديهم ويحلمون بالعودة لأوطانهم وديارهم المهجرين منها منذ عام 1948.


وتنبع أهمية المعرض من خلال احتوائه على رسالة وعي  وتعريف بقضية اللاجئين الفلسطينيين خصوصاً لدى شعوب دول أوروبية مثل "إستونيا"، وحظي المعرض باهتمام من قبل الإعلام الإستوني.


وكانت المصورة "كاولين كروز" قد زارت مركز يافا الثقافي في مخيم بلاطة بنابلس قبل شهور، ومكثت فترة زمنية تطوعت فيه بشكل نشيط وفعال داخل المركز، وقد ساهمت في العديد من نشاطاته منها تنظيم معرض فني أقامه المركز في المخيم بمناسبة ذكرى النكبة الـ69 حمل اسم "ذاكرة يافا"، إضافة لمساهمتها بتنظيم وإقامة دورة لتعليم أساسيات التصوير الفوتوغرافي لعدد من أطفال المخيم.


 

وبدورها قدمت المصورة شكرها لمركز يافا الثقافي على دعمه لها في تنظيم هذا الحدث الفني، ويشار أن المعرض يأتي ضمن برنامج المعارض التي تمولها صناديق التنمية والمساعدات الإنسانية في وزارة الخارجية الإستونية.

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017