الرئيسية / أخبار / محلية
فتح في نابلس تدعو إلى هبة جماهيرية للتصدي لقرار إعلان القدس عاصمة لإسرائيل أو نقل سفارتها إليها
تاريخ النشر: الثلاثاء 05/12/2017 16:41
فتح في نابلس تدعو إلى هبة جماهيرية للتصدي لقرار إعلان القدس عاصمة لإسرائيل أو نقل سفارتها إليها
فتح في نابلس تدعو إلى هبة جماهيرية للتصدي لقرار إعلان القدس عاصمة لإسرائيل أو نقل سفارتها إليها

المكتب الإعلامي/إقليم نابلس
خلال الاجتماع الطارئ الذي دعت له حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح /إقليم نابلس، اليوم لأعضاء المجلس الثوري وأمناء سر المناطق والشعب التنظيمية والمكاتب الحركية الفرعية، بحضور أمين سر حركة فتح في نابلس جهاد رمضان، لبحث الخطوات المنوي اتخاذها من قبل الإدارة الأمريكية حيال القدس الشريف، مستنفرة كافة أطرها وهياكلها وقواعدها التنظيمية، استنفارا لأي خطوات قد تمس في سيادة القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين، و دعت الحركة جماهير شعبنا بكافة مكوناته وأطيافه وفي كافة أماكن تواجده، إلى تحمل مسؤولياتها الأخلاقية والوطنية والإنسانية لمواجهة العدوان الذي يهدد المساس بمقدساتنا الإسلامية والمسيحية، و الاستنفار للتعبير عن رفضهم للتوجهات الأمريكية الخطيرة، في حال تضمن خطاب ترامب يوم غد الأربعاء قرارا لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس أو الاعتراف بها عاصمة لإسرائيل، ودعت إلى الالتفاف حول القيادة الشرعية لشعبنا و تعزيز وحدتنا الوطنية و تحصين جبهتنا الداخلية.
و أكدت الحركة في بيان لها على أن أبناء شعبنا الذين وقفوا بكل إباء وشموخ خلال هبة القدس الأخيرة، وسجلوا أروع نماذج الصمود والتضحية والفداء، سيقفون أمام أي محاولة للمساس بالمدينة المقدسة وتهويدها وتغيير معالمها وهويتها الثقافية والحضارية العربية الإسلامية الخالدة، وشدد البيان على أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة أو الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يهدد السلام والأمن في المنطقة العربية والعالم.
وذكر البيان أن إنهاء الاحتلال الإسرائيلي والإقرار بحقوقنا الوطنية المشروعة في الحرية والاستقلال وقيام دولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة على الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية بالاستناد إلى الشرعية الدولية وقراراتها، هو الحل الوحيد الذي يحقق آمال شعبنا بالحرية والاستقلال والعيش بكرامة واستقرار ويضمن لجميع شعوب المنطقة العيش بأمن وسلام.

 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017