الرئيسية / أخبار / اسرى
نادي الأسير: الأسير رجائي عبد القادر يواجه السرطان والمماطلة في تقديم العلاج
تاريخ النشر: الأثنين 02/07/2018 11:36
نادي الأسير: الأسير رجائي عبد القادر يواجه السرطان والمماطلة في تقديم العلاج
نادي الأسير: الأسير رجائي عبد القادر يواجه السرطان والمماطلة في تقديم العلاج

رام الله – نادي الأسير: قال نادي الأسير الفلسطيني اليوم الاثنين أن الأسير رجائي عبد القادر (35 عاماً) من بلدة دير عمار يواجه ظروفاً صحية خطيرة إثر إصابته بالسرطان في الكبد والرئة، يرافقها إهمال طبي ومماطلة واضحة في تقديم العلاج اللازم من قبل إدارة معتقلات الاحتلال.

ونقل محامي نادي الأسير عنه خلال زيارة أجراها له في معتقل "ايشل" أن وضعه الصحي في غاية من الصعوبة ويشعر أنه يواجه الموت كل يوم، مقابل ذلك فإن إدارة معتقلات الاحتلال تمُاطل في تقديم العلاج اللازم له، وتكتفي بتقديم المسكنات.

وأضاف الأسير عبد القادر أنه وفي شهر آذار/ مارس الماضي كشفت الفحوص الطبية عن أنه مصاب بمرض السرطان، وأنه بحاجة لجلسات علاج كيماوي، وبقي ينتظر مدة ثلاثة شهور حتى أجريت له فحوص طبية للمرة الثانية، حيث نُقل إلى مستشفى "سوروكا" في حينه، وحتى تاريخ هذه الزيارة لم يُبلغ بنتائجها.

وتابع الأسير في حديثه للمحامي أنه خرج لطبيب المعتقل ليخبره عن تفاقم الآلام وعدم مقدرته على النوم، وأنه في قلق دائم لعدم معرفته تفاصيل وضعه الصحي والعلاج اللازم له، فكانت إجابة الطبيب أن الموضوع ليس من اختصاصه.

وأكد الأسير على أن ما وصل له من وضع صحي سببه المباشر الإهمال الطبي الذي مارسته إدارة معتقلات الاحتلال بحقه خلال فترة اعتقاله منذ عام 2015، مشيراً إلى أنه لم يكن يعاني من أي مشكلات صحية قبل اعتقاله.

يُشار إلى أن الأسير محكوم بالسجن الفعلي لمدة (45) شهراً. وهو متزوج وأب لطفلين.

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017