الرئيسية / أخبار / اسرى
اللواء أبو بكر يحمل الإحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير المريض بالسرطان رجائي عبد القادر
تاريخ النشر: السبت 06/10/2018 15:14
اللواء أبو بكر يحمل الإحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير المريض بالسرطان رجائي عبد القادر
اللواء أبو بكر يحمل الإحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير المريض بالسرطان رجائي عبد القادر

حمل رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر اليوم السبت، حكومة الإحتلال الإسرائيلي، المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير المريض بالسرطان رجائي عبد القادر (35 عاما) من بلدة دير عمار غرب محافظة رام الله، حيث أصبحت حالته تسوء وتتراجع بشكل يومي.

وقال اللواء أبو بكر " رجائي يعاني من السرطان في الكبد والرئتين، وحالته خطيرة جدا، ويجب نقله الى المشفى فورا لإستكمال جرعات العلاج الكيماوي، التي يجب ان تعطى له حتى يتم السيطرة على إنتشار الخلايا السرطانية، ولكن وإدارة سجن النقب ترفض ذلك منذ شهرين، وبالتالي أصبح قريبا جدا من فقدان حياته".

واضاف اللواء ابو بكر " إن ما يتعرض له الاسير رجائي، تجاوز الإهمال الطبي ووصل الى مستوى الجريمة، حيث تعلم إستخبارات السجون وإدارتها تفاصيل حالته الصحية، وتعلم جيدا انه مع مرور الوقت تنخفض فرص علاجه وإنقاذ حياته، ولكن يبدو إنها مصرة على قتله ببطىء، من خلال تركه فريسة لهذا المرض".

وطالب اللواء ابو بكر المؤسسات الحقوقية والإنسانية المحلية والدولية، إستنفار طواقمها للضغط على الإحتلال الإسرائيلي، للإفراج الفوري عن رجائي، حتى نتمكن من توفير العلاج اللازم له، والذي يرفض الإحتلال توفيره، علما أن الفترة المتبقية من حكمه أقل من 8 أشهر.

يذكر ان الأسير رجائي عبد القادر معتقل منذ عام 2015، وحكم عليه بالسجن الفعلي 45 شهرا، وهو متزوج وأب لطفلين، وعندما اعتقل كان بصحة جيدة ولا يعاني من أي أمراض.


 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017