الرئيسية / منوّعات / صحة
هذه مضار الجلوس ساق على ساق.. للإناث خصوصا
تاريخ النشر: السبت 22/12/2018 06:53
هذه مضار الجلوس ساق على ساق.. للإناث خصوصا
هذه مضار الجلوس ساق على ساق.. للإناث خصوصا

أظهرت دراسة جديدة مضار كبيرة لوضع ساق فوق الساق الأخرى في أثناء الجلوس، خصوصا في حال ارتداء بنطال الجينز الضيق.

 

وكشفت الدراسة التي نشرت نتائجها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن طريقة الجلوس هذه تقلل من الدورة الدموية في الساقين، الأمر الذي قد يؤدي إلى خطر تكون السيلوليت في القدمين.


و"السيلوليت" حالة يظهر فيها الجلد على أنه غائر ومتكتل، وغالبا ما يؤثر على الأرداف والفخذين، ويصيب الرجال والنساء على السواء، لكنه شائع أكثر بين النساء.

ورغم أن أغلب أنواع السيلوليت مرتبطة بالاحتفاظ بالماء في الجسم، إلا أن الجلوس مع وضع ساق فوق أخرى يعد مسؤولا رئيسيا عن تكتل الدهون تحت الجلد، بسبب تقييده وصول الدم إلى الساقين.

 

وحذر الأطباء من أن المشكلة قد تزيد في حال لبس الجينز الضيق، حيث إنه يمكن أن يقلل من تدفق الدم في الساقين، الأمر الذي يمكنه زيادة إمكانية الإصابة بالسيلوليت.


وقالوا إنه عند وضع الشخص ساقا فوق أخرى، فإن الأمر يضغط بشكل كبير على أطرافه، وهذا بدوره يعيق الدورة الدموية، ويؤدي إلى تخرين المياه تحت الجلد تدريجيا.

وبحال كانت الدورة الدموية ضعيفة في بعض أجزاء الجسم، مثل الساقين، فهذا يزيد من كمية احتباس الماء داخلها، لأن الدم يكون ببساطة غير قادر على الدوران بحرية وسهولة من أجل التخلص من السموم.

وأوصى الأطباء بممارسة الرياضة بانتظام، مثل المشي لمدة 30 دقيقة في اليوم، وتجنب الأطعمة المالحة، للتغلب على احتباس الماء داخل الجسم.

 

 

تابعونا على فيسبوك
تصميم وتطوير: ماسترويب 2017