أعلن معنا

ثقافة وأدب

 

فايز الكركي :" وصنعتُ من الفوضى حلم ليتحقق"

02/01/2017 الساعة: 20:48


 بقلم: اسيا أبو الرب

فايز الكركي في سطور:

شاب في ال20 من عمره أوجد لنفسه ثغرة للخروج من روتين التخصصات الموجودة في فلسطين، ترك المدرسة في الصف العاشر بالرغم من تحصيله الجيد ليصل إلى مجال صناعة الأفلام "animation" متحديا الظروف التي وضع بها، واجدا نفسه وحيدا في مواجهة تحقيق هذا الحلم.

هناك الكثير من الشباب الذين يفشلون في أعمالهم ومجالات حياتهم رغم توفير جميع المتطلبات لهم، أتى على عكس ذلك الشاب فايز الذي تحدى واقعه المرير ليخرج ويلاحق حلمه منذ صغره ساعيا نحو تحقيقه.

كيف كانت بدايتك في تعلم هذا المجال؟

كانت بدايتي في الرسم المعماري منذ أن كنت في الصف الأول الابتدائي، حتى وصلت إلى الصف الثامن الاساسي، دخلت في مسابقات عدة وغالبا ما كنت أحصد احد من المراتب الأولى، حينها تسللت إلى ذهني فكرة تحويل هذه الرسومات إلى مجسمات كرتونية.

ما مدى دعم الأهل والأصدقاء لموهبتك؟

الجميع كان يبدي إعجابه عندما يرى الأعمال التي أنتجها، لكن في النهاية أنا الابن الأكبر في العائلة وأمي أنجبت 5 إناث قبلي ولا املك إلا أخا واحدا، ووضع والدي الصحي الصعب، كل ذلك دفع من حولي على تشجيعي لأترك موهبتي والبحث عن عمل احصد من خلاله المال.

بماذا برزت مساعدة المؤسسات لك؟

طرقت ابواب المؤسسات بحثا عن عمل، عارضا عليهم أبرز انجازاتي، كنت أتلقى الوعود بالدعم لكن الحاصل أن جميع أعمالي تلاقي وتصل إلى أبواب التطوع، ولا احصل على أي مبلغ مالي مقابلها.

 

هل تفكر بالعودة إلى المدرسة وإكمال مسيرتك التعليمية؟

بالرغم من التحصيل الجيد الذي كنت أجمعه في المدرسة وحبي العميق لمادة العلوم، إلا أنني لا أفكر بالعودة يوما إليها، فشهادة التميز والإبداع منحتني قدرة على إعطاء دورات مختلفة لطلاب البكالوريوس في مختلف الجامعات.

من أين تجني المال لدفع أجرة الطاقم الذي يعمل معك؟

العمل يحتاج إلى طاقم كامل مكون من 7 أشخاص على الأقل (نحات، ومصمم مجسمات، ومصور، ومصمم جرافيكي، ومنتج للصوت، ومهندس كهرباء ومخرج) وجميع هؤلاء الأشخاص لا يتقاضون أجر عملهم، كوني أنا أمثلهم جميعا، بحثت عن أشخاص يعملون في هذا المجال لمساعدتي ولاكتسب المزيد من الخبرة لكن دون جدوى لا أحد يعمل في هذا المجال في فلسطين.

كم تستغرق وقتا لانجاز حلقة من برامجك؟

أنا اعمل لوحدي في صناعتها وهذا يتطلب مني وقتا إضافيا، فالحلقة الواحدة تستغرق أسبوعا حتى تصبح مكتملة، وذلك نظرا لنقص المعدات واعتمادي على نفسي لصناعتها فكل الذي املكه جهاز لابتوب وكميرا للتصوير كنت قد عملت بجد لتوفير المال الكافي لشرائها.

ألم تحاول التواصل مع الدول الأجنبية للتطوير من نفسك والحصول على فرصة عمل؟

أحلم بالسفر للخارج فأنا وصلت لدرجة الاحتراف في هذا العمل، وأنا مستعد للخوض في أي تحدي على مستوى العالم، لكن الأهل لم يوافقوا على قرار السفر، والجمعيات التي تطرقت لها لتصلني بالخارج غالبا ما كانت تغلق الغرفة علي عند وصولهم.

برأيك ما الأسلوب الأنسب للترويج عن أعمالك؟

أفكر أنه بمجرد الوصول إلى ال100 حلقة، ساجد طريقة للترويج لها عبر قنوات التلفاز، وإن لم انجح بذلك سأستخدم الطرق الحديثة وقنوات اليوتيوب، مع العلم أن 300 قناة عربية وأجنبية زارتني إلى الآن

 

التعليقات

أضف تعليق

الاسم
الدولة/ العنوان
التعليق
رمز التحقق
تغيير الصورة

تعليقات الزوار

الأكثر تفاعلاً +